بعد نحو 5 أشهر.. “ابن سلمان” يطلق سراح أحد أكبر رجال الأعمال وهذا ما تم إجباره عليه

0

كشف حساب “” ان السلطات أطلقت سراح الملياردير والذي تم اعتقاله من المطار في شهر يونيو/حزيران الماضي، مؤكدا بأنه تم منعه من السفر والتنقل ومطالبته الإلتزام في قصره.

 

وقال “العهد الجديد” في تدوينة له عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”إطلاق سراح الملياردير (عبدالرحمن بن خالد بن محفوظ)، المعتقل منذ شهر يونيو الماضي، وقد تم إبلاغه الإلتزام في قصره وأن الإفراج لا يعني حرية التنقل ولا السفر”.

وكانت السلطات السعودية قد شنت حملة اعتقالات جديدة استهدفت عددًا من رجال الأعمال في المملكة، وذلك ضمن الحملة التي يقوم بها ولي العهد الأمير “محمد بن سليمان”، منذ نوفمبر /تشرين الثاني 2017، تحت مزاعم محاربة الفساد.

 

وكشف “العهد الجديد” حينها كيف تم اعتقال “ابن محفوظ”، قائلا:”كعادته، يقضي “عبدالرحمن بن محفوظ” أجازته السنوية مع عائلته في أوروبا، وقد ركب طائرته الخاصة مع عائلته من مطار جدة، بعد أن (تم تختيم جوازاتهم كاملة)، الطائرة (ذات الحجم الكبير) وبصحبة المرافقين، ثم تحركت ووصلت إلى المدرجات استعدادًا للإقلاع، قبل أن يصل الكابتن اتصال وأوامر سريعة بإرجاع الطائرة إلى مكانها المخصص في المطار، وحينما وصلوا، وجدوا في استقبالهم فرقة خاصة مسلحة، وعلى فورها اعتقلت عبدالرحمن ومن دون توجيه أي تهمة له”.

وأشار المغرد السعودي، إلى أن “عبدالرحمن” اقتيد من دون مرافقيه، وحينما وصل إلى جهة الاعتقال (لم يحددها) وجهت له أول تهمة، وهي صفقاته مع “ابن نايف”، وأشهرها صفقة بقيمة 900 مليون ريال.

ويعتبر “عبدالرحمن بن محفوظ”، ضمن رجال الأعمال المعروفين في السعودية؛ حيث شغل العديد من المناصب التنفيذية والإدارية طوال حياته المهنية.

 

ويرأس “ابن محفوظ” حاليًا منصب رئيس مجلس إدارة شركات عديدة، ومن بينها شركة المرجان للتطوير العقاري المحدودة، وشركة المرجان للاستثمار.

 

ويشار إلى أن تشكيل لجنة مكافحة الفساد التي شكلها العاهل السعودي في نوفمبر/تشرين الثاني وأوكل رئاستها لولي العهد الأمير “”، تشن السلطات السعودية حملات اعتقال عشرات من أغنى الرجال في البلاد، بينهم أمراء ووزراء حاليين وسابقين ورجال أعمال بتهم فساد بينها صفقات سلاح وغسيل أموال، وذلك في أضخم حملة من نوعها في تاريخ البلاد.

 

وكان من ضمنهم الملياردير الأمير “الوليد بن طلال”، وتم احتجازهم في فندق “ريتز كارلتون” بالرياض، مطلع نوفمبر الماضي، قبل أن يتم إجراء تسويات معهم تم بموجبها الحصول على أكثر من 100 مليار دولار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.