“شاهد” نجلا خاشقجي في أول ظهور إعلامي لهما يتحدثان عن مقتل والدهما ويكشفان ما تعهد به الملك سلمان

في أول ظهور إعلامي علني لهما منذ مقتل والدهما، أجرت شبكة “سي أن أن” الأمريكية لقاء مع (صلاح وعبدالله) نجلي الشهيد المغدور ، تحدثا خلاله عن قضية مقتل والدهما، مؤكدان على أنهما مثل الجميع يبحثان عن الأدلة مشيران إلى أنهما لا زالا لا يمتلكان أجوبة على الأسئلة المطروحة حول مقتله.

 

وخلال اللقاء الذي أجرته الشبكة مع “صلاح” الذي وصل الولايات المتحدة مؤخرا قادما من في أعقاب رفع حظر السفر عنه بطلب أمريكي وشقيقه عبد الله، أكدا على أنهما طلبا من السلطات أن تسلمهما جثة والدهما، وأن كل ما يهمهما الآن هو أن يتم دفنه في البقيع مع باقي أفراد الأسرة المدفونين هناك، وأن تلك كانت أمنيته.

 

وحول جريمة القتل، قال صلاح وعبد الله إنهما يبحثان عن أدلة مثل الجميع، وليس لديهم أجوبة حول الأسئلة المطروحة.

 

ونقل رسالة الملك سلمان له، قائلا: “العاهل السعودي أكد لنا خلال تعزيتنا أنه سيحاسب كل من تورط بقتل والدنا”.

 

ووصف صلاح (35 عاما) وعبد الله (33 عاما)، والدهما بأنه “أب رائع”، مشيدين بتعامله مع المجتمع وأفراد أسرته، وهو ما شكل منه شخصية محبوبة من الجميع.

 

وقال صلاح متحدثا عن والده: “رجل معتدل لديه قيم مشتركة مع الجميع… رجل أحب بلاده، كان يؤمن بقدراته وإمكانياته”.

 

وأضاف أنه “لم يكن معارضا قط، وكان يؤمن بالملكية، ويرى أنها هي التي توحد البلد، كما أنه كان يؤمن بالتغييرات التي باشرتها السلطات السعودية” في السنوات الأخيرة.

 

وكشف صلاح أنه سيعود قريباً إلى جدة حيث سيعاود عمله في القطاع المصرفي.

 

وتحدث نجلا “خاشقجي” عن علاقات والدهما الأسرية، وشعبيته داخل العائلة، قائلين إنهما يعيشان حاليا في صدمة.

 

وقال عبد الله إنه آخر فرد من الأسرة التقى بوالده، وكان ذلك في قبل شهرين من مقتله، وتحدث عن لطف وحنيّة والده مع أحفاده.

 

وقال إنه كان يسأل والده عن الاتهامات الموجهة له بالانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين، ليجيب بأنه ليس من الإخوان.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.