صحيفة تركية: النائب العام السعودي رفض التعاون بتسلم المتهمين إلى تركيا وهذا ما اقترحه

كشفت مصادر مطلعة من داخل مكتب الإدعاء التركي بأن طلب من نظيره التركي عرفان فيدان، الاطلاع على كافة الأدلة حول مقتل الكاتب الصحفي ؛ بما فيها المقاطع المصوّرة، والتسجيلات الصوتية، إلا أنّ هذا الطلب قوبل بالرفض من قبل الجانب التركيّ.

 

وبحسب المصادر التي تحدثت لصحيفة “يني شفق” التركية، فقد أعاد المدعي العام التركي “فيدان” مطالبة بلاده بمحاكمة فريق الاغتيال في ، حيث أن جريمة قتل “خاشقجي” وقعت في إسطنبول، إلا أنّ المدعي العام السعودي “المعجب” رفض إعادة المتهمين الذين يبلغ عددهم 18، مفيدًا أنّهم سيحاكمون في السعودية.

 

وأفادت المصادر بأنّ “المعجب” كان مصرًّا على مسألة محاكمة المتهمين داخل السعودية، وفي الوقت ذاته عرض على نظيره التركيّ إمكانية مشاركة الجانب التركي في عملية المحاكمة داخل السعودية لو أرادوا ذلك.

 

وفي السياق ذاته، قالت قناة “TV 24″، عن مصدر في الادعاء العام التركي، أن المدعي العام السعودي سلم الفريق التركي إفادات المتهمين الـ18 في قضية “خاشقجي”.

 

وحمل وزير الخارجية التركي، الاثنين، المملكة العربية السعودية مسؤولية كبيرة حول قضية مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

 

وقال الوزير مولود جاويش أوغلو إن “مسؤولية كبيرة تقع على عاتق السعودية بخصوص قضية قتل خاشقجي لأن المتهمين محتجزون لديها”.

 

وطالب الوزير التركي السلطات السعودية بسرعة استكمال التحقيق، قائلا “ينبغي أن تستكمل السعودية التحقيق في مقتل خاشقجي في أقرب وقت ممكن”.

 

يشار إلى أن  أن المدعي العام السعودي سعود المعجب، وصل إسطنبول الأحد الماضي ليلًا، وعقد مع نظيره التركي عرفان فيدان، لقاء داخل مبنى العدلية في إسطنبول، استغرق ساعة و15 دقيقة، ليتوجه عقب اللقاء إلى قنصلية بلاده في إسطنبول حيث موقع جريمة الصحفي الراحل “خاشقجي”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.