“عدو عدوي صديقي”.. “شاهد” رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي يلتقي نظيره السعودي في أمريكا

في الوقت الذي تتوالى فيه الأنباء عن مدى التطور النوعي في العلاقات بين البلدين منذ قدوم “أبو منشار” وتوليه المسؤولية، كشف موقع “I24” الإسرائيلي عن لقاء جمع بين رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي آيزنكوت، ونظيره السعودي يوم الثلاثاء في الولايات المتحدة.

 

ووفقا للموقع، فقد التقى “أيزنكوت” أيضا بنظرائه من والأردن ومصر، وناقشوا “الشأن الإيراني والمستجدات التي طرأت على المشهد السوري”، وذلك على هامش “مؤتمر قادة الجيوش” المنعقد في الولايات المتحدة الأميركية.

 

وأكد الموقع ان رئيس هيئة الاركان الاسرائيلي اجتمع برئيس هيئة الأركان العامة السعودي، فياض الرويلي، وبحثا “التهديد الإيراني المشترك”، وشددت القناة على أن الاثنين خلصا إلى رؤية متطابقة “لتهديدات ”، ولرؤية سعودية إسرائيلية مشتركة حول “كيف يمكن التعامل مع التهديد الإيراني ومواجهته”.

وبحسب الموقع، فإن “آيزنكوت” أجرى مباحثات مطولة كذلك مع رئيس الأركان الأردني والمصري والبحريني، بحثوا خلالها، بالدرجة الأولى، التطورات الأخيرة التي طرأت على الساحة السورية، بالإضافة إلى الموضوع الإيراني.

 

ونشر الجيش الأميركي صورا لرئيس هيئة اركان الجيش الاسرائيلي، ايزنكوت، وهو جالس بجوار رؤساء هيئات الأركان المصرية والاردنية والبحرينية.

 

وشهدت الفترة الاخيرة تقاربا واضحا بين والسعودية، على ضوء التهديد الإيراني لكلا البلدين.

 

وقال “ابن سلمان” في تصريحات سابقة لمجلة أمريكية، إن “البلدين لديهما الكثير من المصالح المشتركة”.

 

وأضاف “اعتقد ان جميع الشعوب في كل مكان، لهم الحق في العيش الكريم، وأعتقد أن الفلسطينيين والإسرائيليين لهم الحق في العيش على أراضيهم لكن من الضروري أن يكون هنالك اتفاق سلام بينهما الأمر الذي يضمن استقرارا للجميع ويضمن علاقات طبيعية”.

 

وكانت صحيفة “إيلاف” المقربة من الديوان الملكي السعودي قد نشرت العام الماضي مقابلة أجرتها مع رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي غادي آيزنكوت، أكد فيها أيضا إن “لإسرائيل والسعودية أهدافا مشتركة، ونحن مستعدون للتعاون إذا اقتضت الحاجة”.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.