كشف حساب “” المتخصص في نقل أخبار المعتقلين السعوديين بأن ولي العهد رفض قبول الشفاعة للإفراج عن الشيخ بدر بن علي العتيبي تقدم بها عدد من المقربين منه، وأصر على بقائه في المعتقل على الرغم من كونه من أشد المؤيدين له.

 

وقال “معتقلي الرأي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” تأكد لنا رفض ولي العهد محمد بن سلمان خطاب شفاعة قدمه عدد من المقربين من الشيخ #بدر_بن_علي_العتيبي ومن ابن سلمان، وأصرّ الأخير على إبقائه قيد الاعتقال التعسفي، رغم أن العتيبي كان ممن يؤيدون سياساته بشدة”.

وأضاف أن ” الشيخ معتقل منذ 29/04/2018 بسبب تغريدات علّق فيها على المصارعة الحرة”.

 

وجاء “العتيبي” في أعقاب تغريدات انتقد فيها توقيع هيئة الرياضة عقود احتكار لبطولات المصارعة العالمية، خاصة بعد الفضيحة التي نقلها التلفزيون السعودي الرسمي خلال إفتتاح بطولة “WWE”، حيث ظهر عدد من المصارعات شبه عاريات مما اثار موجة غضب في حينها.

 

وقال “العتيبي” في إحدى تغريداته المنتقدة للحدث:” “المصارعة الحرة! بصورتها الشيطانية المنتشرة اليوم: حرام باتفاق ففيها: 1) تَكشُّف العورات 2) وتضييع الأوقات 3) والظلم والعدوان 4) وإهانة الإنسان. 5) والضرب والإيذاء لا مجرد الصرع. 6) وتعظيم الكفار الذين أهانهم الله 7) وصرف المال في غير وجهه ومشاهدتها حرام، وحضورها حرام”.

 

وكانت المملكة العربية السعودية ومن خلال الهيئة العامة للرياضة قد وقعت في فبراير/شباط الماضي، اتفاقا يقضي باحتكار المملكة إقامة منافسات مصارعة WWE على أراضيها لمدة 10 سنوات.

 

وقالت الهيئة العامة للرياضة في حينها أن رئيسها ورئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية تركي آل الشيخ، وقع اتفاقية مع المصارع الأمريكي فينس مكماهن لإقامة منافسات المصارعة WWE بشكل حصري في المملكة لمدة 10 سنوات.

 

وتنص الاتفاقية على تنظيم العديد من فعاليات المصارعة في المملكة لأول مرة في تاريخ اللعبة مثل منافسات “Royal Rumble” والفريق الثنائي “Tag Team” ومنافسات الحزام “Raw Title” والسلم، وذلك بحضور عدد من المصارعين العالميين والمشاهير.

 

وتأتي تلك الخطوة ضمن العديد من الأحداث الرياضية الدولية التي تنظمها الهيئة العامة للرياضة بالسعودية بهدف تغيير وجهة النظر العالمية عن المملكة،  حيث أقيمت مؤخرا في بطولة كأس للشطرنج، وسباق الأبطال للسيارات، وماراثون الدولي، الذي تجاوزت فيه أعداد المشاركين 30 ألف مشترك، حيث خصص لهذه المسابقات جوائز قدرت بعشرات الملايين من الريالات.