شن ناشطون بمواقع التواصل هجوما عنيفا على الإعلامي المصري المقرب من النظام ، بعد ظهوره أمس في حلقة برنامج المذاع على قناة “mbc”  ، يكيل المديح والثناء لوزير الخارجية السعودي .

 

وقال “أديب” الذي ظهر مع رئيس هيئة الرياضة السعودية تركي آل الشيخ أثناء إمضاء عقده مع القناة السعودية مقابل 3 مليون دولار سنويا، متغنيا بالجبير وظهوره في الأمم المتحدة إن وزير الخارجية السعودي يتمتع بثبات انفعالي فضلا عن إنه دقيق ومتزن وهادئ.. حسب وصفه.

 

 

وسخر مغردون من أديب وتملقه للقيادة السعودية التي تغدق عليه “الرز”، وذكروه بصورة من الفيديو الذي ظهر فيه رفقة “آل الشيخ” عند توقيع الدخول إلى أم بي سي ، حيث ضربه تركي على كتفه وهو يخاطبه “مرحبا بك في العربية السعودية”، قبل أن يسمع تركي قبل انقطاع الفيديو وهو يقول “إللي بعده”.

 

 

 

وأعلنت مجموعة قنوات “إم بي سي” في يونيو الماضي تعاقدها مع الإعلامي عمرو أديب لتقديم أحد البرامج الحوارية على شاشتها.

 

وأعلن رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودي، تركي آل الشيخ أن بهذا العقد أصبح عمرو أديب أغلى مذيع عربي.