شاهد| الشخص الذي أنزلَ ملكة جمال بغداد تارة فارس في القبر يروي موقفاً صادماً حدث معه!

نُشِرَ على موقع “يوتيوب” مقطع فيديو، لشخص قال إنه قام بإنزال جثة ملكة جمال وعارضة الأزياء ، في القبر، لدفنها، كاشفاً عن أنها كانت تنزف من رأسها دماً على الرّغم من تكفينها وتغسيلها، وكأنّها مُصابة بالرصاص الآن. كما قال

 

وأشار إلى أنه تمّ دفن  تارة فارس في النجف.ونفى ما يتداول عن عدم حضور ذويها جنازتها.

وأعلن الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية، اللواء سعد معن، الجمعة، إلقاء القبض على متهم بقتل الموديل تارة فارس، مؤكدًا استمرار التحقيق معه.

وقال في تصريح نقلته وكالة الأنباء العراقية الحكومية الرسمية: “إنه تم تشكيل لجان من قبل الوزارة تنفيذًا لتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي؛ للقبض على مرتكبي جرائم الاغتيال والخطف”.

 

وبيّن أنه “سنتخذ إجراءات سريعة خلال 48 ساعة للتوصل إلى الجناة، خاصة المتورطين بقتل تارة فارس في بغداد، والناشطة المدنية سعاد العلي في البصرة”، مؤكدًا أن البعض يحاول بعث رسائل تخويف للمواطنين.

 

وزعم ناشطون عبر “تويتر” أنّ رجل دين عراقي يّدعى “جلال الدين الصغير” رفض   في “مقبرة جامع براثا ” بحجة انها كانت غير مستترة، ولكن تم في النّهاية دفنها.-بحسب النشطاء-

وتداول ناشطون عبر موقع “تويتر” فيديو، قالوا إنّه يُظهر عملية قتل ملكة جمال بغداد وعارضة الأزياء تارة فارس، خلال قيادتها سيارتها في أحد شوارع العاصمة بغداد.

 

وأظهر الفيديو شخصا يقترب من نافذة السيارة من جهة السائق، حيث كانت فارس تجلس، ليقوم بإطلاق النار من مسافة قريبة جدا.

 

وبعد إطلاق النار فر المهاجم وركب على متن دراجة نارية خلف رجل آخر كان في انتظاره.

وكانت الشابة البالغة من العمر 22 عاما، قد اختيرت وصيفة لملكة جمال العراق عام 2014، كما حازت على لقب ملكة جمال بغداد عام 2015.

 

وتقيم تارة في إقليم كردستان لكنها تتنقل بين الإقليم والعاصمة العراقية للعمل. وما تزال ملابسات مقتلها غامضة.

 

واعتادت عارضة الأزياء الشابة نشر صورها وإطلالاتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولديها ملايين المتابعين.

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.