تزامنا مع حلول ذكرى “” التي يتم الاحتفال بها يوم العاشر من محرم، والذي صادف الخميس، تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لأطفال حضانة بمنطقة الإحساء وهم يؤدون احتفالا بذكرى مقتل الحسين بن علي.

 

ووفقا للمقطع المتداول الذي رصدته “وطن” ولقي استياء المغردين، فقد ظهر أطفال الحضانة وهم يرتدون ثيابا سوداء ويطوفون في أحدى القاعات الخاصة بالحضانة ويصربون صدورهم بأيديهم مؤدين إحدى اللطميات الخاصة بالشيعة.

 

كما ظهر الأطفال في مشهد آخر وهم يشاهدون أنشودة لها علاقة بالحدث، في حين قاموا باللطم على كلماتها، بينما برز صوت المعلمة التي صورت المقطع وهي تحرضهم وتدفعهم للاستمرار في الطقوس.

 

وقال ناشطون إن المقطع تم توثيقه في روضة “دزني” الكائنة في شارع النجاح بمحافظة الأحساء، مستنكرين الواقعة، ومطالبين بمحاسبة جميع المسؤولين في الروضة عنها.

 

كما طالب آخرون وزارة الداخلية بضرورة التدخل واتخاذ إجراءات ضد الروضة، وتحديد المسؤول عن الواقعة.