كشف المعارض السعودي الشهير غانم الدوسري نقلا عن مصدر موثوق بالداخلية تفاصيل مثيرة حول واقعة السلطات السعودية للأكاديمية السعودية ، مؤكدا بأنه تم اقتحام غرفة نومها وهي نائمة مع زوجها واعتقالها بسبب انتقادها للفساد.

 

وقال “الدوسري” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “” رصدتها وطن”:” أكد لي مصدر موثوق في وزارة الداخلية ان البرفسوور رقية المحارب @rokaya_mohareb_ اختطفتها عصابة الدب الداشر منذو ما يقارب ٨ اشهر ! والسبب انها في إحدى محاضراتها انتقدت الفساد ولامة هيئة كبار العملاء على صمتها.”

وأضاف في تغريدة أخرى:” وبحسب المصدر فإنه تم الدخول عليها قبل الفجر وهي نائمة مع زوجها وتم اقتيادها الى جهة غير معلومة وبعد بضعة اشهر تمكن زوجها من زيارتها وهي في حالة نفسية صعبه وعليها اثار تعذيب.”

وكشف “الدوسري” أن ” المصدر اضاف ان العديد من اساتذة الجامعات تم استدعائهم والتحقيق معهم وترهيبهم والطلب منهم ان يمجدوا ال سعود ويعيدو نشر تغريدات وطنية”.

وأشار “الدوسري” إلى انه ” كمثال فقد تم استدعاء الدكتورة @Nawal_Al3eed_ والتحقيق معها لمدة يومين وطُلب منها ان تعيد تغريدات سعود الطقعاني وتمجد ال سعود في حسابها شرط ان يتركوها حره!!!”.

 

ول زالت الأكاديمية السعودية رقية محمد المحارب، 55 عامًا التي تم اعتقالها الأحد 24 سبتمبر/آيلول 2017.تتعرض للاعتقال التعسفي من قبل السلطات السعودية،

 

يذكر أن رقية المحارب من أبرز الشخصيات الدعوية النسائية، في الساحة السعودية، نالت درجة الماجستير والدكتوراه في تخصص الحديث وعلومه، ولها العديد من المؤلفات، ورقية هي من رائدات الحركة  السرورية، التي نشأت في المملكة العربية السعودية وهي حركة تعرف كذلك بـ التيار الصحوي، الذي يعتمد على الفكر وإعمال العقل في إطار الشرع، ولا توجد أية معلومات عنها منذ اعتقالها تعسفيًا دون تهمة.