“شاهد” ياسر برهامي صمت عن قتل السيسي آلاف المصريين وخرج يُحرّم تسوّق النساء وقت الجمعة!

في الوقت الذي التزم فيه الصمت – وما زال – عن قتل الآلاف في رابعة العدوية وما بعدها، يصر نائب رئيس الدعوة السلفية في مصر ياسر برهامي على أن يجعل من نفسه مثار سخرية للجميع.

 

وفي إطار ما سبق، أصدر “برهامي”، فتى حرم فيها أن تذهب المرأة للسوق فى ساعة الجمعة، وأنه إذا ما اشترت من البائعين في هذا الوقت فإنها تساعدهم على الإثم والعدوان.

 

جاء ذلك ردًا على سؤال وجه له عبر موقعه “صوت السلف”: “ما حكم ذهاب المرأة للسوق ساعة صلاة الجمعة حيث إنني أقوم بشراء حاجات الأسبوع كلها كل جمعة قبْل صلاة الجمعة حيث أخرج مِن البيت قبْل أذان الجمعة ثم أذهب إلى السوق لشراء الخضار والفاكهة للأسبوع كله وأعود بعد صلاة الجمعة بحوالي نصف ساعة، فقالت لي بعض الأخوات بأن هذا محرم أن أشتري مِن البائعين في السوق في وقت الصلاة، فهل هذا صحيح؟ مع أن هذا هو الوقت المناسب لي حسب ظروفي، والبائعون هم الذي يبيعون لأي أحد على أي حال”.

 

فأجاب “برهامى”، قائلا: “فلا يجوز الشراء مِن باعةٍ رجال أثناء صلاة الجمعة؛ لأنهم مخاطبون بالجمعة، فإذا اشتريت منهم بعد الأذان كنتِ معينة لهم على الإثم والعدوان، وأما النساء فيجوز لكِ الشراء منهم”.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوعمر يقول

    التبول على السيسي وياسر برهامي وعلي جمعة صدقات جارية…..

  2. م عرقاب الجزائر يقول

    كان عليه أن ينطق عن حكم ذهاب المرأة لحضور الحفلات الغنائية للفنانين وتجاوز الحدود بالصعود إلى المنصة ومعانقة المغنيين جهارا نهارا كما في السعودية؟!،لو قال كلمة في ذلك لوجد نفسه جارا لسامي عنان وابو الفتوح والسفير المشهور وجنينة وغيرهم كثر هويعرفهم أكثر منا؟!،أسياده يستشهدون ويسجنون ويقتلون ويطاردون وينفون ويجوعون بسبب لا إله إلا الله وهو يأكل الخبز ويرتزق بلا إله إلا الله؟!،شيخ العسكر يستلذ ضربهم له في مؤخرته؟!.

  3. sad يقول

    هو أفتى بما طلب منه حسب سؤالهم فما دخل أن يعرض نفسه لدخول دوامات في غنى عنه وحتى لو تحدث عنه فهل سيغير من الواقع شيئا وبدون التحدث عن جرائم ذلك فهو مفضوح للقاصي والداني

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.