كشف وزير أردني في حكومة وسبق أن خدم في الحكومة السابقة، بأن رئيس الوزراء المقال وجه لـ”الرزاز” عتب عن طريقه.

 

ووفقا للوزير الذي رفض الكشف عن هويته، فإن “الملقي” لديه استفسار واحد من “الرزاز” وأبلغه إيصاله بالقول له: “لماذا تذكرني بالسوء والنقد والتجريح .. لقد كنت وزيرا في حكومتي ؟”.

 

وأوضح الوزير في تصريحات لصحيفة “رأي اليوم” اللندنية، أن الرسالة تتمثل في عتب مر ورقيق  من الملقي لـ”الرزاز” بسبب ما ينقل له من تعليقات ناقدة علنا وسرا صادرة من “الرزاز”، خاصة بعد الجدل في قضية فساد التبغ .

 

ووفقا للوزير الذي نقل الرسالة، فإن “الملقي” حاول عبر عتبه الرقيق لفت نظر “الرزاز” الى انه لا يهتم كثيرا بما ينقل ولا بتقييمه، مشيرا إلى أن “الملقي” محرج لسبب بسيط يتمثل في ان احفاده يستطيعون الولوج الى “جوجل” ومنابر التواصل ويطرحون الأسئلة حول الانتقادات والاتهامات في حقه.

 

ويثير غياب رئيس الوزراء الاردني الاسبق الدكتور هاني الملقي عن المشهد السياسي  تماما في البلاد  الكثير من اللغط والتساؤل حيث يختفي الرجل للشهر الرابع على التوالي عن المشاركة السياسية في أي حوار أو تعليق .