في مشهد طريف خلال اليوم الأول لعيد الأضحى بمصر، تداول ناشطون مصريون صورا لأضحية وجد صاحبها أشياء غريبة بأمعائها بعد ذبحها .

ووفقا لما نقلته وسائل إعلام مصرية، فقد عثر أحد السكان بإحدى قرى مركز ومدينة البداري التابعة لمحافظة أسيوط، على قطعة ذهبية في أمعاء الأضحية عقب القيام بذبحها، وأثناء تنظيفها بالمنزل.

 

وأكد الحاج علي محمود، فلاح، مقيم قرية قاو، صاحب المنزل أن الذبيحة “خروف”، كانت جيدة تماما، وقام بشرائها من السوق قبل أسبوعين وكالعادة، قام بذبحها وأثناء قيام السيدات بتنظيف الأمعاء عثروا بداخلها على مجموعة من المسامير والأخشاب الصغيرة، ربما تكون تناولتها مع الطعام بالإضافة إلأى القطعة الذهبية.

 

وقررت النساء اقتسام ثمن القرط الذهبي بعد بيعه، واعتباره هدية بمناسبة عيد الأضحى.