يبدو أن الامور تتجه من سيء إلى أسوأ في العلاقات بين البلدين، حيث صعد الرئيس الامريكي من تهديداته لتركيا في محاولة للافراج عن القس الأمريكي المعتقل في منذ عام 2016.

 

وفي أعقاب ما صرح به وزير الخزانة الامريكي، ستيفن منوتشين، بأّن وزارته تستعد لفرض المزيد من العقوبات المالية على كبار المسؤولين الأتراك، خرج الرئيس “” عبر “تويتر” ليعلن أنه سيخنق تركيا، متهماً إياها باستغلال بلاده لسنوات طويلة.وفق ادعائه

 

وقال “ترامب” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”، إن الولايات المتحدة “لن تدفع شيئا” لتركيا من أجل إطلاق سراح القس الأمريكي أندرو برانسون الذي وصفه بأنه “رهينة وطني عظيم”.

 

وأكد على أن بلاده “لن ندفع شئيا من أجل إطلاق سراح رجل برئ، لكننا سنخنق تركيا”.

يشار إلى أنه خلال الاجتماع الحكومي الذي عقد مساء الخميس، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال ترأسه الاجتماع الوزاري ان تركيا مازالت تعتقل “القس الرائع” أندرو برونسون، ليلتفت نحو وزير الخزانة الاميركي متسائلا :“كيف هو أدائنا على مستوى العقوبات” ليرد ستيفن منوشن بالقول ان واشنطن فرضت عقوبات “وعقوبات إضافية جاهزة” لفرضها.”.

وكان القضاء التركي قرر حبس القس أندرو برانسون في 9 ديسمبر/كانون الأول 2016 على خلفية عدة تهم تضمنت ارتكابه جرائم باسم منظمتي فتح الله غولن وحزب العمال الكردستاني اللتين تصنفهما أنقرة ضمن التنظيمات الإرهابية، قبل أن يصدر قرار قضائي بفرض الإقامة الجبرية عليه.

 

ورفضت محكمة تركية أول أمس الأربعاء رفع الإقامة الجبرية عنه، لكن محاميه قال إن محكمة أعلى ستصدر قرارا في هذا الشأن هذا الأسبوع.