تداول ناشطون جزائريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للأمين العام لحزب جبهة التحرير الجزائرية “الأفلان” يهين فيه الوزير الأول والأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي .

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد رد “ولد عباس” على إحدى الصحفيات التي توجهت له بسؤال حول ترشح “أويحيى” لانتخابات الرئاسة في حال رفض الرئيس الترشح، لينتفض قائلا:” حنا نتحدث في السماء (يقصد بوتفليقة) وأنتِ تتحدثين تحت”.

 

وكان جمال ولد عباس، قد كشف خلال المؤتمر الصحفي عن أن قادة 30 حزبا سياسيا ابدوا دعمهم لمبادرة حزب جبهة التحرير الوطني، لدعوة الرئيس بوتفليقة للاستمرار في منصبه والترشح لولاية رئاسية خامسة.

 

وقال “ولد عباس” في تصريحاته للصحفيين إن الكلمة الأولى والأخيرة تعود للرئيس بوتفليقة للحسم في مسالة ترشحه لرئاسيات 2019، مضيفا بأنه في حال عدم قبول “بوتفليقة” الترشح، فان الافلان سينفذ حينها القرار الذي يتخذه رئيس الجمهورية الذي هو رئيس الحزب.

 

وأوضح أن الأحزاب الداعمة لـ “بوتفليقة” تحوز على ثلثي أصوات البرلمان، ويمكنها أن تمرر بكل سهولة كل القوانين التي تأتي من الحكومة إلا أنها تفضل التواصل والاستماع للأحزاب الأخرى، مضيفا بان هذا الموقف يشرف كل الأحزاب، مشددا على أن الافلان مستعد للحوار مع الأحزاب الأخرى حول كل النقاط المطروحة باستثناء رئيس الجمهورية الذي هو خط احمر، على حد قوله.