تسبب أحد لاعبي في اندلاع عنيفة بين لاعبي منتخب بلاده، ولاعبي في مباراة ودية بكوالامبور.

 

وبحسب المقطع المتداول شهدت الثواني الأخيرة للمباراة عراكاً بين لاعبي الفريقين أدى إلى إيقافها، كان المتسبب الرئيسي فيها لاعب المنتخب الإماراتي الأولمبي محمد خلفان الحراصي.

وأصدر بيانا بشأن ما حدث خلال المباراة التي أقيمت بكوالالمبور، الجمعة، في إطار تحضيرات للمشاركة في مسابقة كرة القدم بدورة الألعاب الآسيوية “” التي ستقام في اندونيسيا للفترة من 10 أغسطس إلى 2 سبتمبر 2018 .

 

وأبدى اتحاد الكرة الإماراتي أسفه ورفضه للأحداث التي رافقت المباراة والتي كان المتسبب الرئيسي فيها لاعب منتخب الإمارات الأولمبي محمد خلفان الحراصي.

 

ووصف البيان ما حدث بأنه لا يمت بصلة للأخلاق والروح الرياضية.

 

وأضاف بيان الاتحاد الإماراتي أنه بناء على التقرير الأولي المقدم من الجهاز الإداري للمنتخب الأولمبي تقرر ابعاد اللاعب محمد خلفان الحراصي من قائمة المنتخب المشارك في “الآسياد” وإحالته للجان المختصة باتحاد الكرة لاتخاذ الاجراءات اللازمة حسب لوائح الاتحاد .