“رأفة بأمي التي كانت تبكي بشدة”.. حفيد مفتي السعودية السابق يغلق حسابه على تويتر بعد التهديد باعتقاله

1

بسبب ضغوطاتٍ هائلة يتعرّض لها وعائلته من قبل ، أعلن حفيد المفتي السابق للمملكة العربية إقفال حسابه والتوقف عن التغريد، خوفاً من اعتقاله.

وقال عبر : “أنا مضطر أقفل حسابي و ذلك بسبب ضغط شديد جدا من أمي و ابوي و أولادي و زوجتي و رأفة بأمي التي كانت تبكي بشدة و هي تكلمني . و أرجو منكم الدعاء لي و أنا ادعوا الله عز و جل لكل واحد فيكم بأن بأن يوفقنا جميعا لرضاه .”.

وأضاف في تغريدة أخرى عن أسباب ظهور الإرهاب والتطرف وقال:

وسبق لحفيد ابن باز أن أطلق تغريدة تنتقد بعض السياسات في الأزمة الكندية، التي ستلحق الأذى بالطلبة السعوديين المبتعثين هناك.

 

وقال في التغريدة: “لو أن المبتعثين السعودين في كندا براميل بترول لما اصابهم اَي ضرر” .

وهاجم ابن باز “الذباب الإلكتروني” في إحدى تغريداته.

كما وعبر عن رفضه لاعتقال كل من يستنكر “الظلم”.

وسبق له أن عبر عن انتقاده للعديد من سياسات وممارسات النظام السعودي تجاه هيئة كبار العلماء و”تدخلاتها فيها”، بالإضافة إلى دعم الانقلاب في ووصف جماعة الإخوان وحركة بالإرهاب.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    جدك يقول
    بان من يعادي الدوله السلوليه, هو يعادي الحق !!!!!؟؟؟؟؟

    ……………………….

    صك براءه وغفران ,لكيان صنعته القوى الصهيوصليبيه
    بريطانيا اولا,ثم الان امريكا !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.