مقتل مطرب سعودي شهير على يد ابنه والسلطات تتكتم.. مقرب من العائلة كشف المستور

0

في مفاجأة جديدة بشأن وفاة المطرب السعودي الشهير في ظروف غامضة، كشف مصدر مقرب من عائلة “الماجد” تفاصيل مثيرة عن مقتل المغني الشعبي قبل أيام قليلة.

 

وذكر المصدر في تصريحات لوسائل إعلام، أن “الماجد” قُتل برصاصة بالخطأ من أحد أبنائه، على إثر تدخّله لإنهاء خلاف حاد بين أبنائه، لكن رصاصة طائشة من مسدس كان بيد واحد منهم أصابته في الرأس.

 

وأضاف أن الماجد دخل غيبوبة نقل على إثرها إلى المستشفى حتى فارق الحياة، مشيراً إلى أن “الابن (مطلق النار) كان في وضع غير طبيعي ولم يكن يعي ما يفعل”، حسبما ذكر الموقع.

 

وتوفي ماجد الماجد إثر إصابته بطلق ناري عن عمر ناهز 51 عاماً، في ظروف لم تعلن رسمياً بشكل مفصل حتى الآن، في حين لا تزال تحقيقات الجهات الأمنية جارية حول الحادثة.

 

وشيع مواطنون في أول أمس، الثلاثاء، المطرب ماجد الماجد وذلك بعد الصلاة عليه في جامع البواردي بحي العزيزية بالرياض، ونُقل إلى مثواه الأخير في مقابر المنصورية.

 

ويعتبر الماجد من كبار مطربي الأغنية الشعبية في السعودية، وانطلق مشواره الفني قبل ثلاثين عاماً تقريباً، وبدأت شهرته الحقيقية في مطلع التسعينيات من القرن الماضي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.