نائب أردني عن “أحلام”: تستاهل طيارة والأخيرة ترد: “لو طلب مني أن أمشي الى البتراء لمشيت”

دافع النائب في البرلمان الأردني طارق خوري عن الفنانة الإماراتية بعد الهجمة التي تعرضت لها بسبب ما أثير حول قيامها بزيارة عبر طائرة عسكرية خاصة بالجيش الأردني، وهو ما دفع الجيش لإصدار بيان أوضح فيه تفاصيل الموضوع.

 

وقال “خوري” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” دفاعا عن أحلام ومشيدا بإحيائها حفل مهرجان جرش بدون مقابل:” للذي يقلل من قدرة الفنانة @ahlamalshamsi على التأثير في الجمهور العربي لينظر سريعا لعدد متابعيها مقارنة مع رموز فن وسياسة وثقافة وستجد عكس ما تعتقد. مشكورة لم تتقاضى أجراً نظير مشاركتها في مهرجان جرش وروجت للأردن وبترا بكل تفاصيلها في تطبيق Snapchat المتابع من ملايين المعجبين.”.

وأضاف في تغريدة اخرى مستعرضا حسابات بعد الشخصيات العربية الرسمية ليقارن عدد متابعيهم بمتابعي أحلام قائلا:” لا تستحق الفنانة @AhlamAlShamsi سوى الشد على يدها وتشجيع المؤثرين العرب على ان يحذو حذوها وأن يكون هناك هامش مجتمعي نحو بلادهم العربية وقضاياهم…تستاهل طيارة..”.

لترد الفنانة “أحلام” قائلة: “فقط للتوضيح استأجرت من حسابي الخاص ومش اول مره استأجر طياره عسكرية ولله الحمد بس سعادتي بوجودي في بلدي الثاني الاْردن لا يعادلها سعاده ولو طلب مني ان امشي الى البتراء لمشيت شكراً لك على مشاعرك النبيلة”.

 

وأضافت:” اما بالنسبه لأوباما وغيرهم لا يملكون وبكل فخر ما املك وهو حبي الحقيقي للأردن فأنا بنت الاْردن أولاً والوطن العربي بأسره انا بنت عربيه وسأعود البتراء واصور فيها كليب ألبومي القادم شكراً لك يجب ان يفتخر الاردنيون بك لأنك محب لبلدك ومخلص كثر الله من امثالك”.

وكانت حالة من الجدل قد اندلعت بعد أن انتقد اردنيون استخدام طائرة عسكرية تابعة للجيش الأردني، لنقل الفنانة الإماراتية أحلام، للوصول الى مدينة البتراء الأثرية جنوب المملكة، في أعقاب إحيائها حفلا ضخما قبل أيّام على مسرح جرش قدمت فيه باقة من أجمل أغانيها، وسط حضورٍ كبير.

 

وفي أعقاب حالة الجدل الواسعة، أصدر الجيش الأردني بيانا خاصا للحديث عن الواقعة، كشف فيه أن الرحلة “تزامنت مع نقل عدد من القيادات الأمنية وكانت ذهابًا فقط”.

 

وقال الجيش في بيان صدر عبر موقعه الرسمي، إنه “وتعقيبًا على ما تناقلته بعض وسائل التواصل الاجتماعي، وما رافقه من تعليقات جانبَ أصحابها عين الحقيقة حول الطائرة التي أشاع الكثير أنها ذهبت خصيصًا لنقل الفنانة أحلام إلى البتراء، استوجب الأمر التوضيح، لقد كانت رحلة هذه الطائرة مقررة مسبقًا إلى جنوب المملكة؛ وبالتحديد لإعادة وزير الداخلية ومديري الأجهزة الأمنية من جولتهم الأمنية إلى حدود المدورة ومحافظه معان والعقبة كمحطة أخيرة، بعد سلسلة لقاءات أمنية لهم ضمن المنطقة الجنوبية من المملكة”.

 

وأضاف البيان: “تصادف ذلك مع طلب استئجار للطائرة لنقل الفنانة أحلام فقط برحلة الذهاب، لذلك تقرر الموافقة على نقلها في رحله الذهاب، ولم تنتظر الطائرة عودتها ضمن برنامج خاص بها”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    ليش ما تستاهل في أحد السنوات خصص الملك طائرته الخاصة وجند اخوانه ونقلوا طاقم قناة تلفزيونية أمريكية كاملة لتسجيل برنامج عن الأردن ! يعني ناس وناس ! حلال على الأمريكان حرام على العرب!

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.