حمد بن جاسم لـ دول الخليج: لا تكونوا خيارا دائما واتعظوا من الماضي القريب

2

علق رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجديدة والتي أكد فيها على استعداده لعقد اتفاق قوي وجديد مع إيران، داعيا للتفاوض مع إيران والتوصل معها لاتفاق يضمن التعايش المشترك، مشددا أن على دول الخليج أن تتعظ من الماضي.

 

وقال “آل ثاني” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”بالأمس كنا نراهن على أن الغرب وأمريكا لن يتفقوا مع إيران ثم وجدنا أنفسنا أمام الإتفاق النووي الذي أيدته كل دول المجلس”

 

وأضاف: “واليوم هناك تصعيد من قبل ضد إيران، وبعض الدول التي أيدت الإتفاق السابق تؤيد الآن كسر هذا الإتفاق ويتم إستخدامها من قبل الغير دون إدراك منها أنه قد يكون هناك اتفاق آخر وأنها ستؤيد ذلك”.

 

وأكد على أنه “لابد ان نقر بأن إيران جاره نختلف معها في بعض السياسات ولكن يجب أن لا نصل معها للعداء المطلق بل هي فرصتنا كمجلس تعاون أن نتفاوض في ظل هذه الضغوط لنصل إلى أرضيّة مشتركة للتعايش مع هذا الجار.”.

وأكد على أنه ” يجب أن لا نكون كخيار دائماً يستخدم ولا نتعظ من الماضي القريب.”

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أبقى الباب مفتوحا أمام إمكانية التفاوض على اتفاق لنزع أسلحة إيران النووية، وذلك بعد يومين من مهاجمته الجمهورية الإسلامية على موقع “تويتر”.

 

وقال “ترامب” في كلمة لقدامى المحاربين في المعارك الخارجية “سنرى ماذا سيحدث، لكننا مستعدون للتوصل إلى اتفاق حقيقي وليس الاتفاق الذي توصلت إليه الإدارة السابقة الذي يمثل كارثة”.

 

وكانت إيران رفضت تحذير ترامب الغاضب من أن طهران تجازف بمواجهة عواقب وخيمة “لم يشهد مثيلها من قبل عبر التاريخ سوى قلة” إذا هددت الولايات المتحدة.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. هزاب يقول

    هل كنت تستطيع أن تقول هذا الكلام وانت في المنصب الوزاري؟ يا حمد نصائحك تضحك ! تتكلم كثير ولا احد يسمعك! الزمان تغير وكلامك أقل من عادي ! لا جديد ! كلمنا عن مونديال 2022م !! إذا تريد ترجع للأضواء ! فهي حديث الساعة ! أما نصائحك فهي كلام فاضي! فاتك القطار ! على طريقة عفاش اليمن!

  2. بنت السلطنه يقول

    ههههههههه
    هزاب
    صايره له قطر رقم 2 بعد عمان لا يفوت تقرير إلا ويحش فيها.اسميهم بالينك هالاسياد عندك كان مكفنك عمان الحينه ضافولك قطر بعد الحصار.
    الله يكون فعونك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.