“شاهد” منع الجزائري الذي أحرج “السديس” في سويسرا من دخول المسجد لمدة ٣ سنوات

14

في واقعة صادمة أثارت جدلا واسعا بمواقع التواصل، تفاجأ المواطن الجزائري المقيم بسويسرا بمنعه من دخول المسجد الكبير بجنيف لمدة 3 سنوات، بسبب إحراجه لإمام الحرم المكي أثناء زيارته الأخيرة لجنيف.

 

“إنه ليس مسجدا، إنه سفارة أخرى للمملكة

بهذه الكلمات خاطب الناشط الحقوقي الجزائري، من يبدو أنه أحد موظفي المؤسسة الثقافية الإسلامية بمدينة جنيف السويسرية، والذي فاجأه عند خروجه من المسجد بإخباره بمنع عودته إليه لثلاث سنوات كاملة قابلة للتجديد.

 

وخاطب المسؤولُ صلاحَ الدين قائلا “بناء على ما قمتم به من بلبلة يوم 27 من يونيو قررت المؤسسة منعكم منعا باتا ابتداء من اليوم لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد” أي منعه من الصلاة داخلها.

 

 

ويقصد المسؤول بالبلبلة محاولة الناشط طرح سؤال على الإمام والخطيب السعودي عبد الرحمن السديس خلال إلقائه محاضرة بالمؤسسة في يونيو الماضي بعنوان “الأمن وسبل تحقيقه والمحافظة عليه” حيث تساءل الحقوقي بنبرة استنكار: كيف يمكن أن تقود السعودية وأميركا العالم نحو السلام؟ وكان يقتبس بذلك من تصريحات أدلى بها الشيخ منتصف سبتمبر الماضي لقناة “الإخبارية” السعودية على هامش مؤتمر لـ رابطة العالم الإسلامي في نيويورك.

 

“وأنّ المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا”

وبعد إخباره بمنعه من الصلاة بالمؤسسة، رد صلاح الدين -في مقطع فيديو انتشر بوسائل التواصل الاجتماعي- على الموظف بقوله “عن أي بلبلة تتحدثون، لقد حاولت طرح سؤال (على السديس) فرفض أن يجيبني، لم يرسلني أحد، الذي دفعني لطرح السؤال هو إنسانيتي”.

 

ورفض الناشط الجزائري أن يوقع على البيان الذي قرأه عليه من يظهر أنه مسؤول بالمؤسسة الثقافية، والذي حاول أن يترك له نسخة من البيان.

 

وخاطب صلاحُ الموظفَ بقوله “لا تمنعوا الناس من الصلاة. أنا لدي عنوان لماذا لم ترسلوا لي البيان لبيتي، لماذا تخبروني بقراركم أمام المسجد؟”.

 

وصرح الناشط الحقوقي غاضبا بقوله “إنه ليس بمسجد، إنه سفارة ثانية للمملكة”.

 

وبينما عبّر بعض المحيطين عن استغرابهم، وتساءلوا هل الأمر جدي؟ أجابهم صلاح بأنه ليس فيه هزل، وأنه لم تكن للمسؤولين الشجاعة لإرسال بيانهم لبيته، وانتظروا حتى خروجه من صلاة الجمعة لإخباره أمام الجميع ومنعه من العودة للصلاة، مكررا أنها مؤسسة تابعة للسعودية وليست مسجدا يُعبد فيه الله.

 

ووجه الناشط انتقادات لاذعة لمتخذي القرار، وقرأ عليهم آيةَ سورةِ الجن “وأنّ المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا”.

 

وقد استنكر صلاح الأدوار التي تقوم بها ، بما في ذلك دعم الانقلاب في كل من وتركيا، حسب تعبيره.

 

وقال إنه لا يحق للسديس أن يقدم المواعظ بينما هو يفتي بقتل المسلمين في اليمن، واصفا إياه وأمثاله بأنهم “عبيد أميركا”.

 

وكان مجموعة من المصلين ظهروا في مقطع فيديو آخر بداية الشهر الجاري، غاضبين من وجود السديس داخل مسجدهم في ، وأعلنوا رفضهم الصلاة خلفه، وخرجوا من المسجد تباعا.

قد يعجبك ايضا
  1. عمر يقول

    يوما بعد يوم تظهر للمسلمين حقيقة آل سلول ومدى صغر عقولهم وتفاهتهم!! بالله عليكم يا مسلمون هل يجرأ مسلم ان يمنع مسلم من الصلاة في مسجد تحت اي مبرر؟ هذا المسجد إما هو مسجد ضرار او قنصلية سعودية؟ يمنعون الحجاج ويمنعون المصلين ويمنعون ان تتحرر الشعوب ويمنعون الفلسطينيين الدفاع عن بلدهم ما هؤلاء المجرمين؟ اصبحوا سرطان في العالم الاسلامي!
    أكثر ما يحيرني هو, مدى صغر عقول جماعة النظام السعودي, من اصغر جندي, شرطي و موظف الى الملك؟ أنهم لايستطيعون حل اية مشكلة وان حاولوا حلها تأكدوا انهم يكبرونها ويعقونها اكثر!!

  2. بنت السلطنه يقول

    ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه

  3. ابوعمر يقول

    على المصلين مقاطعة هذه السفارة السعودية ورفع لافتة المسجد واستبدالها بالسفارة السعودية..اليوم حرمان المصلي من الصلاة في المسجد الذي هو بيت الله لايشاركه فيه آل سعود أو آل صهيون..وغدا سيمنعون كل من لايحمل بطاقة الدخول على غرار بطاقات الملاهي والمراقص وبيوت المواعيد…..لقد حولو الاسلام الى ماكانت عليه المسيحية في القرون الوسطى .حيث كان القس بمثابة الرب الذي يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء ..ويوزع صكوك الرحمة والغفران على من يشاؤون..وهو حال(الاسلام السعودي وليس الاسلام الذي أرتضاه الرب لعباده الموحدين منذ ازيد من14قرنا..ولاحول ولاقوة الابالله..

  4. - يقول

    من هم التيوس البشريه التي تصلي خلف هذا المنافق !؟

  5. Hassan يقول

    ال سلول هم حمير اليهود
    انا شخصيا حدث معي موقف مشابه في مسجد حمد بن خليفة في الدنمارك واثناء صلاة الجمعة طلب الطبال عبدالحميد الحمدي رئيس المجلس الإسلامي الدنماركي صلاة الجنازة على الهالك الاطرم عبد الله بن سلول وكانت الخطبة رنانة مخصصة على روح الهالك وصوره على انه من نصر الاسلام والمسلمين وكلنا نعلم انه مات بعد حرب طويلة مع الاسلام. ومنذ ذلك الحين لم ادخل هذا المسجد

  6. عربي حر يقول

    لو كنت مكان هذا الجزائري لما ذهبت الى مسجد ضرار هذا

  7. م عرقاب الجزائر يقول

    (وأن المساجد للرز السعودي فلا تدع مع الرز السعودي أحدا)؟!.

  8. abu el abed يقول

    هذا ليس بمسجد انه مكان للتسلية مملوك لال سعود لا جزاهم الله خير ولعنهم
    المساجد لله ولا يستطيع كلب من منع اى انسان بالخول

  9. محمد يقول

    الرجل محظوظ لاْنه لم يتم منعه من الصلاة الى الاْبد (حكم مخفف)

  10. Kharchi يقول

    هذا مسجد ضِرار إذا ‘ ويجب أن يتعامل معه المسلمون هناك تعامُل نبيّهم عليه الصلاة والسلام وصحبه مع مسجد ضرار سبق.

  11. المعمري يقول

    وافوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد

    حسبنا الله ونعم الوكيل ، اللهم اجرنا في مصيبتنا واخلف لنا خيرا منها.

  12. Hocine يقول

    لو أن ما فعله صلاع الدين يشكل جرما لماذا لا تتم متابعته قضائيا، فحتى لو كان الأمر كذلك و تعرض للحبس مثلا لتمكن من الصلاة و هو داخل السجن لأن السجن يقع تحت سلطة الدولة السويسوية في حين أن هذا المسجد لا يراد له أن يكون من بيوت الله، فإذا كان كذلك فلا صلاه فيه

  13. Hocine يقول

    كان يمكن لو تمت محاكمة نصرالدين و ثبت ارتكابه لجرم ما و أودع الحبس أن يصلي دحتر بالسجن لأن السجن يقع تحت سلطة الدولة السويسوية خلافا لهذا المسجد الذي لم يعد بيتا لله و بالنتيجة لا تصح فيه الصلاة.

  14. Hocine يقول

    لو أن فعلة نصرالدين كانت جرما و حكمت عليه المحكمة السويسوية بالحبس لتمكن من الصلاة بالسجن لأن السجن يقع تحت سلطة الدولة السويسوية في حين أن هذا المسجد هو ليس لله و الأفضل أن يصلي نصر الدين في الطبيعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.