تسبب نائب أردني في جدل واسع أثناء جلسة بمجلس النواب، انتقد فيها أثناء كلمته طريقة الحكم بالبلاد وسلطات زوجة العاهل الأردني الثاني.

 

وأحيل النائب الأردني “” للجنة ضبط السلوك البرلمانية وبقرار صوت لصالحه غالبية النواب بعدما أثار ضجة واعتراضات عاصفة عندما قال بأنه لم يقرأ أو يسمع عن مملكة تدار بملكين، مشيرا إلى أن المملكة الأردنية تدار من ملك وملكة وقال إن “ذلك لا يحصل حتى في خلايا النحل مشيرا لتداخل صلاحيات الملك مع الملكة “.

 

واعتبرت رئاسة المجلس كلمات النائب “الهواملة” تنطوي على تطاول ضد الملكة رانيا العبد الله وشطبتها من المحضر.

 

وبحسب مصادر أردنية فإن النية تتجه لمعاقبة “الهواملة” بعقوبة الفصل والطرد من مجلس النواب على أن لجنة السلوك التي ستحقق فيما قاله قد تجتمع يوم الأحد المقبل، وبعد التصويت صباح غد الخميس على الثقة بحكومة “الرزاز”.