داعية سعودي اغضبه ما حصل في حفل ماجد المهندس: أنتم تجلبون الفتنة الا تعلمون أن الغناء يشجع الزنا

1

شن الأكاديمي والداعية السعودي الدكتور أحمد السويدي هجوما عنيفا على هيئة الترفيه والقائمين على إحياء الحفلات في المملكة، وذلك في أعقاب احتضان فتاة للفنان العراقي خلال حفله الذي أقامه ضمن فعاليات سوق عكاظ، مؤكدا بأن الهيئة تعبث بتاريخ بلاد الحرمين.

 

وقال “السويدي” في تدوينات عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن” مستنكرا ما حدث: “نسأل الله لنا ولهم الهداية، وأن يقينا من الفتن الباطنة والظاهرة.. هيئة الترفيه تعبث في تاريخ بلاد الحرمين.. مهبط الوحي وقبلة المسلمين ليست لإحياء حفلات الغناء والرقص.. #ياليت قومي يعلمون#”.

https://twitter.com/Dr__Alzahrani/status/1018129934357843968

 

وأضاف في تدوينة أخرى: “#بنت_تضم_ماجد_المهندس تأتي بمغني.. وتجمع النساء حوله وتجلب المعازف لهم… وألوان خافته وروائح عطرة.. ثم تقول لا نسمح بتجاوزات تمس الحياء.. عن أي حياء يتحدثون.. أيجهل هؤلاء بأن الغناء بريد الزنا”.

https://twitter.com/Dr__Alzahrani/status/1018136863343874048

 

يشار إلى أن السعودية تعيش هذه الأيام على وقع أكبر موجة انفتاح تعيشها في تاريخها، وما رافق ذلك من مشاهد لم تكون مألوفة على المجتمع المحافظ.

 

فقد أثار احتضان فتاة سعودية للمطرب العراقي – السعودي، ماجد المهندس، أثناء حفل غنائي أقامته هيئة الترفيه داخل المملكة، حالة من الجدل والاستنكار، مساء الجمعة، وذهب بعض المغردين عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى اتهام الآباء والأمهات بالتقصير في تربية أبنائهم وبناتهم، بل وتركهم أمام خطط الانفتاح، أو ما يعرف بـ”الانفلات”، الذي ينادي به ولي العهد ، والفضائح المخالفة للأعراف والاجتماعية والدينية في البلاد.

 

وعلى خلفية احتضان الفتاة السعودية للمطرب العراقي الذي يحمل الجنسية السعودية، أبدى مغردون سعوديون استغرابهم من حجم الفضائح والحفلات التي أقامتها هيئة الترفيه، معتبرين أن هذا الشر داهم بلادهم مع ظهور هيئة الترفيه، وأن أهل الجاهلية على ما عندهم من شرك لا يرضون أن يؤتي مثل هذا أمامهم.

وكان حضور حفل الفنان ماجد المهندس فوجئوا بفتاة تتخطى الحواجز وتقتحم المسرح، وتقوم باحتضان الفنان ماجد المهندس أثناء أدائه وصلة غنائية، كما تداول بعض المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قالوا إنه يرصد الواقعة، حيث تجري فتاة منتقبة نحو المغني لتحتضنه.

ويحظر على علماء الدين انتقاد هيئة الترفيه، ومن يُبدِ أي اعتراض على خططها أو الحفلات التي تقيمها فمصيره الاعتقال والسجن، كما هو حال المئات من رجال الدين والرموز الاجتماعية والقبلية، إذ لم يخطر ببال السعوديين يوماً بأن يُسمح لهم رجالاً ونساءً بالاجتماع على “المنكرات”، في أماكن عامّة ومنتزهات وأسواق، حيث تناقض هذه التوجهات الجديدة بقيادة بن سلمان فتاوى هيئة كبار العلماء، التي كانت تحرم جميع هذه الأمور سابقاً، لكنها أباحتها في الوقت الحالي.

قد يعجبك ايضا
  1. - يقول

    العنز السلوليه من شيعه بني سلول
    لا تعشق الا التيس الغريب !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.