تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو يظهر ، جان كلود يونكر في قمة المنعقدة في ، سكرانا حتى الثمالة.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد بدا على الزعيم الأوروبي أنه في حالة غير اعتيادية، فيما ظهرت عليه علامات الإرهاق والتعب وعدم القدرة على المشي بانتظام، فقام عدد من الزعماء الأوروبيين بدعمه والوقوف بجانبه، ليتكئ عليهم وهو في حالة إعياء.

 

وبحسب الفيديو، فقد ظهر عدد من الزعماء الاوروبيين ومنهم رئيسة الوزراء البريطانية وهي تضحك ساخرة من الحالة التي ظهر بها “يونكر”.

 

ويونكر هو رئيس وزراء لوكسمبورغ الأسبق، الدولة الصغيرة التي تعتبر ملاذا ضريبيا من أبرز الملاذات الضريبية في أوروبا. علما أن دورته كرئيس للمفوضية الأوروبية تنتهي في تشرين الثاني/ نوفمبر هذا العام.

وانتخب يونكر لرئاسة المفوضية الأوروبية في تموز/ يوليو 2014 بحصوله على 422 صوتًا مقابل 250 ضد وامتناع 47 عن التصويت. وكان قد اختاره لهذا المنصب 26 رئيس دولة وحكومة في الاتحاد الأوروبي من أصل 28.

 

وشغل يونكر إلى 2012 منصب رئيس مجموعة “يوروغروب”، المجموعة التي تتولى التنسيق بين وزراء الاقتصاد والمال في منطقة اليورو. ويعتبر من مؤيدي السياسات المالية الأوروبية التقشفية وخصخصة الأملاك العامة لتسديد الديون.

 

والمفوضية الأوروبية هي بمثابة حكومة الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي، وهي الذراع التنفيذي لهذا البرلمان والمسؤولة عن تطبيق القوانين والسياسات التي يسنها هذا البرلمان الجامع لكافة الدول الأوروبية. وتشرف على الميزانية والبرامج التي يوافق عليها البرلمان.

 

وتمثل المفوضية الاتحاد على المسرح الدولي وتفاوض نيابة عنه في الاتفاقيات الدولية، خاصة في مجالي التجارة والتعاون.

 

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى، فقد سبق أن ثمل يونكر في قمة الاتحاد الأوروبي – شرق أوروبا قبل ثلاثة أعوام.