حل لغز أطفال المريوطية “المذبوحين” في مصر وتحديد هوية القتلة

بعد جدل واسع وموجة غضب شهدها الشارع المصري خلال الأيام الفائتة بعد العثور على جثث 3 داخل أكياس قمامة بمحافظة الجيزة، تمكنت قوات الأمن المصرية من تحديد هوية المتهمين بقتل الأطفال  في المريوطية بعد أن عثر عليهم في حالة تعفن.

 

وأكد مصدر أمني، إن أجهزة الأمن بالجيزة، تحركت في 6 تشكيلات للقبض على المتهمين خلال الساعات القادمة.

 

وكانت غرفة عمليات الجيزة قد تلقت بلاغا من الأهالي بالعثور على 3 جثث ملقاة على رصيف الشارع بمنطقة المريوطية، حيث انتقلت لمكان الحادث، وتشير المعاينة الأولية إلى أن الضحايا الثلاثة ماتوا عن طريق الخنق، وتم نقلهم إلي مشرحة المستشفى.

 

وقالت مصادر أمنية، إن التقارير الطبية الخاصة بشأن جثامين الأطفال والطب الشرعي وتحليل “DNA” أثبتت أنهم غير أشقاء، لافتة إلى أنه تجري مقارنة البصمة الوراثية لهم مع الأهالي الذين سبق وأن قدموا بلاغات حول اختفاء أطفالهم للكشف عن هويتهم.

 

وكان أهالي منطقة المريوطية قد عثروا على مجموعة من الأكياس البلاستيكية أثناء تجمع الكلاب عليها بالمنطقة مع انتشار روائح كريهة، وبتفتيش الأكياس عثروا على 3 أطفال في حالة تعفن فأبلغوا الأجهزة الأمنية بالواقعة، والتي حضرت على الفور وتم نقل الجثث للمشرحة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.