السبت, ديسمبر 10, 2022
الرئيسيةالهدهد"شاهد" أبو بكر البغدادي في أحضان الراقصات على غلاف مجلة "النبأ" التابعة...

“شاهد” أبو بكر البغدادي في أحضان الراقصات على غلاف مجلة “النبأ” التابعة لتنظيم “داعش”

- Advertisement -

تداول ناشطون بمواقع التواصل صورا لموقع مجلة “النبأ” الأسبوعية التابعة لتنظيم “داعش”، والتي أثارت جدلا واسعا حيث ظهر زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي على غلاف المجلة محاطا بالراقصات، ليتضح بعد ذلك أن مجموعة من الهكرز العراقيين نجحوا في اختراق موقع المجلة التابعة للتنظيم الإرهابي.

 

وتمكنت المجموعة التي تحمل تسمية “داعشغرام” من اختراق موقع مجلة “النبأ” الأسبوعية التابعة للتنظيم، ووزعت في الإنترنت نسخة منها يحمل غلافها صورة البغدادي محاطا بالراقصات تحت عنوان “الخليفة يحتفل بتأهل فريق الدولة الإسلامية إلى الدور الـ16 لكأس العالم”.

- Advertisement -

 

 

- Advertisement -

وأكدت المجموعة على حسابها في “تويتر” أن هذه الاستراتيجية قد أتت ثمارها، حيث يفقد عناصر التنظيم أكثر فأكثر ثقتهم بوسائل دعايته، بينما دعت قيادة تنظيم “داعش” مؤيديه بعدم تداول المنشورات الصادرة عن “النبأ” ما لم يكونوا على كامل اليقين بأصليتها.

 

 

وبدأ القراصنة العراقيون عملهم قبل 12 شهرا، واخترقوا العديد من حسابات “داعش” وعناصره ونشروا معلومات خاطئة فيها، ما دفع العديد من المتعاطفين مع التنظيم إلى الابتعاد عن عناصره خشية من أن تكون صفحاتهم في وسائل التواصل الاجتماعي زائفة.

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. داعش رايات باطلة يدعون إلى الحق و ليسوا بأهله
    و حذرنا منها النبي صلى الله عليه و سلم
    و لكنني سأقول كلمة حق هذه الصورة مزيفة انها واضحة كعين الشمس وجهه تم تطبيقه بالفوتوشوب على جسم هذا الراقص مع الراقصات و اكرر مرة اخرى هذا لا يعني اني مع البغدادي او ادافع عنه
    انه صاحب راية ضلال و فتنة.

  2. هذا واقع الخليفة تعرضت صفحته الى القرصنة أو لم تتعرض فاننا لم نعرف له أي انجاز او اعجاز إلا (جهاد النكاح)

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث