على الرغم من أن الابتهالات ترتبط دوما بالروحانيات والأدعية والرجاء من الله، إلا انها تحولت للنقيض مؤخرا بعد تداول فيديو لمبتهل تابع لوزارة الاوقاف المصرية يدعى تطاول فيه على حرمة بيت الله.

 

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهر المبتهل خلال إحيائه لإحدى المناسبات الدينية في أحد مساجد محافظة الشرقية وهو ينشد وسط فرحة عارمة من الحضور بكلمات لا يصح أن تقال في بيت من بيوت الله، قائلا: “احنا ولاد المدد..واحنا العاشقين في الزين، فينا خمورجية وفينا حشاشين وفينا شوارعية وفينا نصابين”.

وليست هذه المرة الاولى التي يتم فيها الإساءة للمساجد والصلاة في مساجد مصرية، حيث تداول ناشطون قبل أيام مقطع فيديو أظهر مجموعة من الأشخاص في مسجد يقومون بالرقص على أنغام الموسيقى، ثم جلسوا في صفين يتوسطهم أحد الأشخاص وأدوا صلاة غريبة، وبعد انتهائهم من الصلاة قاموا بالرقص مرة أخرى، وذلك خلال احتفالية أقيمت في قرية طناح بمحافظة الدقهلية شمال مصر.