فجر الاعلامي المصري عبد الناصر زيدان- مقدم برنامج “” – فضيحة جديدة حدثت بفندق لاعبي منتخب مصر ليلة مباراة روسيا التي خسرها المنتخب وودع كأس العالم .

 

وقال “زيدان” في برنامجه المذاع على قناة “الحدث اليوم” إن عددًا من زوجات لاعبي المنتخب والإداريين قضوا ليلتهن بفندق رفقة أزواجهن .

 

وعلق الإعلامي “أبو المعاطي زكي” قائلًا: “الجهاز الفني هو الذي سمح بهذا الأمر .. ولذلك نحن نهاجمه ولا نهاجم اللاعبين “.

 

وأضاف زيدان : “من ضمن الفوضى أيضًا أن نجمنا أُجبر إجبارًا على التصوير مع الفنانين رغم ضيقه الشديد “.

 

واستدرك : “ماجد المصري ونجله كانا يلتقطا الصور بغرفة لاعبنا عبدالله السعيد .. ونجل الكابتن أحمد ناجي كان يدور على غرف اللاعبين لالتقاط الصور معهم .. ومع ذلك أنا لا أتحدث عن فضائح أخلاقية لكني أتحدث عن الفوضى التي حدثت بالمعسكر “.