“عيال زايد” في ورطة.. “شاهد” خلف الحبتور يدعو الإماراتيين لإنفاق أموالهم داخل الدولة

2

في واقعة تؤكد مرور الاقتصاد الإماراتي بأزمة حقيقية نتيجة خوضها صراعات كثيرة بالمنطقة كلفتها مليارات الدولارات لتنفيذ مخططها الخبيث، خرج رجل الأعمال والملياردير الإماراتي خلف الحبتور ليطالب مواطني الإمارات والمقيمين بها بإنفاق أموالهم داخل الدولة بدلا من الخارج.

 

وفي مقطع مصور نشره “الحبتور” على صفحته الرسمية بتويتر باللغتين العربية والإنجليزية، خاطب الإماراتيين والمقيمين بالدولة قائلا “اصرفوا بالبلد يلي استفدتوا منها”.

 

وأضاف: “بدلا من تعملون أعراس لبناتكم وأولادكم في سويسرا وفرنسا، وحفلات عيد الميلاد وتنفقون ملايين الدولارات، لماذا لا تعملونها بجوهرة العالم الإمارات وتفيدو البلد اللي خيرها عليكم”، على حد تعبيره.

 

 

ويعد “الحبتور”، أحد كبار رجال الأعمال المحليين، وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، وترطه علاقات قوية بمحمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي.

 

وبعد فرض السلطات الإماراتية ضريبتي القيمة المضافة والانتقائية، بدأت تتكشّف مؤشرات متعاظمة لأزمة حادّة أصابت أحد أهم قطاعات الاقتصاد في الإمارات.

 

فمنذ بداية العام الجاري، بدأ سوق العقارات الإماراتي يواجه أزمة متدحرجة غير مسبوقة؛ ترتسم معالمها في حالة من الركود والانكماش والتراجع الحادّ في نشاط القطاع عموماً، فمستوى الإقبال على الطلب تراجع بشكل تاريخي، في الوقت الذي تواجه الأسواق حالات إغراق هائلة نتيجة تدافع غالبية المستثمرين للتخلّص من عقاراتهم بأي ثمن.

 

وتراجعت أسهم دبي في مايو الماضي، إلى أدنى مستوياتها خلال 27 شهراً، على خلفية تذبذب الأسعار في سوق العقارات بالتزامن مع انخفاض مستويات السيولة النقدية.

 

وشهد سوق العقارات المباعة في دبي -وهو أحد أعمدة اقتصاد الإمارة- تراجعا بنسبة 46% في الربع الأول من 2018، بينما تراجع سوق العقارات الجاهزة بنسبة 24%.

 

ولعل من أبرز الأسباب التي تقف خلف كواليس هذه الأزمة الكارثية، التي امتدّت تبعاتها لتتسبب بانحدار أسهم بورصتي أبوظبي ودبي، خلال تلك الفترة هو اضطرار كثير من المقيمين والمستثمرين خاصة إلى مغادرة الإمارات تحت وطأة استمرار تراجع الأوضاع المعيشية وارتفاع تكاليف الحياة.

 

كما تشمل الأسباب الحصار المفروض على قطر؛ فقد كان سوق العقارات -خاصة في إمارة دبي- يعتمد بشكل رئيسي من أنشطته على المستثمرين والمواطنين القطريين، إضافة إلى أن العديد من الشركات العقارية القطرية كانت تعمل في دبي وتوقّفت بفعل إجراءات المقاطعة التي فرضتها أبوظبي على الدوحة.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of ارجو من إلادراة تحديث الموقع
    ارجو من إلادراة تحديث الموقع يقول

    السلام عليكم

    أرجو من إدارة موقع وطن أن تجمع جميع أقسام
    الموقع الإخبارية في قسم واحد من فيديو وتقارير والهدد والأقسام الاخرى مع اضافة زر عرض المزيد الذي كان موجود في التصميم السابق لهذا الموقع لأننا بصراحة أصبحنا في حالة شبه مشتتة سندخل كل قسم على حدة لنشاهد المواضيع السابقة التي لم يتسنى لنا رؤيتها بسبب الوقت والعمل اظن ان التصميم السابق لهذا الموقع كان أفضل ﻷنه كان يجمع جميع الأقسام والمواضيع في الصفحة الرئيسية للموقع وكان ايضا زر عرض المزيد لنشاهد ما فاتنا من المواضيع السابقة كان موجود ولكن بعد تحديثكم للموقع اختفى و اصبح كل قسم على حدة نرجو إعادته كما كان ﻷنه كان أفضل و أيضا من فضلكم لو تستطيعون ان تقوموا بعمل موجز للأخبار اليومية بفيديو على اليوتيوب ووضع الفيديو في رأس الصفحة الرئيسة للموقع سيصبح الموقع اكثر روعة وليس من الضروري ان يكون هناك مذيع يذيع الاخبار يمكنكم وضع صوت شخص او تحويل نص الاخبار إلى كلام مسموع عبر التطبيقات والبرامج و ادماج الصوت بالفيديو ليصبح موجز اخبار متكامل واذا امكنكم ان تقوموا بعمل مداخلات للنشطاء عبر المواقع التواصل سواء سكايب او غيره من مواقع التواصل الاجتماعي اظن انه يجب عليكم تطوير الموقع قليلا لقد اصبحنا في 2018 و موقع وطن موقع مرموق ومعروف يقدم اخبار رائعة وأنا من متابعيه المداومين
    اتمنى لكم اطيب الاوقات دمتم برعاية الله و حفظه

  2. Avatar of أحمد ساز
    أحمد ساز يقول

    اللهم لا ترفع لهم راية ولا تحقق لهم غاية واجعلهم للعالمين عبرة وأية. اللهم كن لهم بالمرصاد وصب عليهم سوط عذاب .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More