تداول ناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” مقطع فيديو لمؤذن بنغالي في منطقة بالكويت وهو يضيف كلمة “كويت” للآذان مقرونه باسم الله.

 

ووفقا لللفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد سمع صوت المؤذن وهو يقول في ختام الآذان: “الله كويت أكبر.. الله كويت أكبر”.

مغرّدو “تويتر” عبروا عن غضبهم واستنكارهم لاعتماد الدول الخليجية على الأئمة والمؤذنين الأجانب، مؤكدين على أن الخطأ على من سمح له بالآذان وليس هو المخطيء، في حين برأ آخرون المؤذن من الخطأ مشيرين إلى أنه لم يضف كلمة وإنما لكنته جعلت اللفظ يخر منه هكذا.

ولم يتسنَ التأكد من الفيديو الذي نشره الناشطون، كما لم يُعرف توقيته.