فيما حازت الإمارات على خامس أكبر بنك تركي.. “سكاي نيوز” تشن أم معاركها ضد إقتصاد تركيا

0

سخر السياسي الكويتي والنائب السابق في مجلس الأمة الكويتي الدكتور من قناة “سكاي نيوز عربية” الإماراتية التي تروج دوما لانهيار الاقتصاد التركي، في الوقت الذي أقدمت فيه أبو ظبي على شراء خامس أكبر تركي في صفقة تجاوزت الثلاث مليارات دولار.

 

وقال “الوسيمي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”من أظرف احداث -أزمة العملة التركية ان Sky News ابو ظبي تقدم تقارير عن ضعف الاقتصاد التركي بينما تشترى (DenizBank) خامس اكبر مصرف في بصفقة تجاوزت ٣ مليار دولار والنتيجة من ذلك انه اما الإعلام غبي أو الإستثمار غبي ! بالمناسبة انا لست من الاخوان”.

https://twitter.com/Dr_alwasmi/status/1001239256038289409

وكانت آخر تقارير “سكاي نيوز عربية” حول أزمة جاء يوم الخميس الماضي تحت عنوان:” الليرة تهزم أردوغان.. كيف انقلب السحر على الساحر؟”، زعمت فيه بأن تصريحات برغبته في التأثير بشكل أكبر على السياسة النقدية في بلاده في حال إعادة انتخابه في 24 يونيو، كفيلة بانهيار العملية المحلية أمام الدولار واليورو بشكل شبه يومي.

 

وأضافت في تقريرها أن الخبراء يشككون في أن تستقر قيمة العملة أمام الدولار مع تصريحات للرئيس التركي قال فيها بعد قرار البنك المركزي إنه سيتخذ إجراءات تهدف لاستقرار السوق بعد الانتخابات، وهو ما يشير إلى استمرار نيته فرض قيود على البنك المركزي والعودة إلى خفض الفائدة.

 

ونقلت عن مراقبين قولها أن  الرئيس التركي يعول على كبح الفائدة من أجل تسهيل الاقتراض لإقامة المزيد من المشروعات التي تستقطب العمالة، ليصب ذلك في المصلحة الانتخابية المباشرة لحزبه، مضيفة أن .هذا الرهان جاء بنتيجة عكسية، حيث هرع العديد من المستثمرين الأجانب إلى سحب أموالهم من الأسواق بالدولار، وهو ما أثر على قيمة الليرة، إضافة إلى تبعات هروب رؤوس الأموال من بلد يعتمد على الاستثمارات الأجنبية.

 

ويأتي هذا التحريض ضد الاقتصاد التركي متزامنا مع إعلان بنك “سبير بنك”، البنك الأكبر في روسيا أنه سيبيع كامل حصته البالغة 99.85 في المئة من “دينيز بنك” خامس أكبر بنك في تركيا، إلى بنك الإمارات دبي الوطني (Emirates NBD)، وفقاً لبيان مشترك.

 

وبحسب البيان الصادر قبل أيام، فإن نسبة 99.85 في المئة التي يملكها في بنك دينيز تساوي نحو 14.6 مليار ليرة تركية (3.2 مليار دولار تقريباً).

 

وكجزء من الصفقة الموقعة، سيتولى بنك الإمارات دبي الوطني ملكية الديون الثانوية لبنك دينيز.

 

يُذكر أن سبير بنك الروسي اشترى دينيز بنك الذي يُعد خامس أكبر بنك في تركيا عام 2012م، من بنك ديكسيا (Dexia) الفرنسي كجزء من جهوده الرامية للتوسع دولياً، ودفع البنك الروسي حينها نحو 6.5 مليار ليرة تركية مقابل دينيز بنك الذي كان يساوي نحو 2.8 مليار يورو أو 3.5 مليار دولار آنذاك.

 

ويمتلك دينيز بنك اليوم أكثر من 11.8 مليون عميل، وشبكة تتألف من 708 أفرع في أنحاء تركيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.