في واقعة تؤكد حرقة وغضب “يائير” نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من الضربات التركية التي تلقتها تل أبيب خلال اليوميين الماضيين كان آخرها إهانتها للسفير الإسرائيلي في خلال تواجده في المطار للمغادرة،  شن “يائير” هجوما عنيفا على مستخدما صورة بذيئة.

 

وعبر  يائير نتنياهو عن غضبه تجاه تلك الأزمة بنشر علم لتركيا مكتوب عليه عبارة “Fuck Turkey” بالإنجليزية.

 

وكانت تركيا قد طلبت من لديها، إيتان نائيه، أن يغادر البلاد للتشاور إثر استشهاد حوالي 60 فلسطينيا برصاص الجيش الإسرائيلي يوم الاثنين الماضي.

 

ودعت السلطات التركية الإعلام المحلي لتصوير نائيه أثناء مغادرته، حيث شدد أمن المطار من إجراءات تفتيشه وهو عكس المعهود فيما يتعلق بسفر الدبلوماسيين.

 

وكانت قد ردت على تركيا بطرد القنصل العام لتركيا من القدس فأقدمت تركيا على طرد القنصل الإسرائيلي لديها.

 

ووصف الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، نتنياهو بأنه “رئيس وزراء لدولة فصل عنصري يداه ملطختان بدماء الفلسطينيين”.

 

بالمقابل قال نتنياهو إن من “يرسل الآلاف من جنوده لاحتلال شمال قبرص وسوريا هو آخر من يعظنا عن أخلاقيات الدفاع عن النفس”، في إشارة منه لأردوغان.