“شاهد” رئيس جمعية المؤرخين في الأردن:”المهلب بن أبي صفرة” عُماني والإمارات نفسها كانت جزء من السلطنة

11

تعليقا على الأزمة الأخيرة بين والإمارات بعد إدعاء “عيال زايد” نسب القائد العماني البطل “”، أكد رئيس جمعية المؤرخين في المملكة الأردنية، وأستاذ التاريخ الإسلامي البرفسور محمد الخريسات، أن “المهلب” كان عُماني الأصل والإمارات نفسها كانت جزء من السلطنة.

 

وقال “الخريسات” في مداخلة له على “bcc” تعليقا على هذه الأزمة:”قبل الحديث عن المهلب بن أبي صفرة لابد من الإشارة إلى الجغرافيا التاريخية وهي أن المنطقة التي تضم سلطنة عمان اليوم والإمارات وحتى بعض الجزر الأخرى جميعها وحتى حدود البصرة كانت تطلق عليها ولاية عمان”

 

ولفت إلى أن المؤرخين السابقين لم يعرفوا هذه الكاينات السياسية حتى يفرقوا بين هنا أو أهناك لكي نحدد نسب “بن أبي صفرة”.

 

وتابع أستاذ التاريخ الإسلامي مؤكدا على (عمانية المهلب)”:لكن وفق ما أرى وحسب المصادر والمراجع المتاحة فإن “أبا سعيد” أي المهلب ابن أبي صفرة عندما قام ابن يزيد ابن المهلب بالثورة في أواخر أيام عمر بن عبد العزيز ويزيد ابن عبد الملك كان يسمى (المزوني) نسبة إلى المزون”، لافتا إلى أن (المزون) هو الإسم الذي كان يطلقه الفرس على عمان وحاليا المزون هي قرية من قرى عمان.

 

 

وقبل أيام احتفل الناشطون العُمانيون بتصريحات عبد العزيز بن محمد الرواس، المستشار الثقافي الخاص بالسلطان قابوس ين سعيد التي وصف فيها الإماراتيين بالتائهين في الأرض، ردا على تطاولهم بسرقة التاريخ العماني ونسبهم للمهلب ابن أبي صفرة لهم.

 

وفي أعقاب تداول التصريحات الخاصة بالمستشار “الرواس”، أطلق الناشطون عبر موقع التدوين المصغر “تويتر” هاشتاجا بعنوان:” #التايهون_في_الارض” احتل قائمة الهاشتاجات الأكثر تداولا في السلطنة، عبروا فيه عن غضبهم الجامح من المحاولات المتتالية للإمارات في نسب تاريخ لا علاقة لها به، مؤكدين بأن هذه المحاولات ليست إلا مجرد أحلام ستتلاشى ويعلم القائمون عليها بأنهم محرد “أقزام”.

 

وكانت جامعة نزوى قد نظمت ندوة خاصة للتأكيد على عُمانية “المهلب بن أبي صفرة” الأزدي العماني، والذي ادعت الإمارات نسبه لها زورا وبهتانا، استضافت فيها محمد بن عبد العزيز الرواس، المستشار الثقافي للسلطان قابوس بن سعيد.

 

وقال عبدالعزيز بن محمد الرواس بأن ندوة المهلب بن أبي صفرة جاءت لوقف الاعتداء على أسلافنا وعلى تاريخ رجال عظام خدموا البلاد والعباد في كل كان ذهبوا إليه.

 

وأوضح في تصريح إعلامي أثناء افتتاحه للندوة بأن التاريخ ليس إرثًا لأحد، لكن الشخصيات تعود إلى أوطانها ولانتمائها.

 

وأكمل في إشارة لـ”عيال زايد” الذين شن عليهم هجوما عنيفا: تمنينا أن تكون جلستنا هذه لمد جسور الحوار مع الآخرين ليكونوا جزءًا من هذه الأرض الطيبة التي تحتوي الكثير، لكنهم تركوا عمانيتهم وذهبوا لشيء آخر، تاهوا في الأرض أربعين عامًا، وعادوا الآن مرة أخرى يريدون أن يكونوا عُمانيين، فعلى الرحب والسعة، لكن يجب أن نسمي الأشياء بمسمياتها ونعطي الحق لأصحابه.

 

وأكد مستشار السلطان قابوس، بأن الاعتداء على الأموات ليس من شيم الكرام، “وأن الندوة جاءت لإنصاف الحق والتاريخ الممتد منذ مالك بن فهم وما قبل ذلك، منذ الملكة شمساء إلى عهد جلالة السلطان قابوس بن سعيد”.

 

 

وكان المسلسل التاريخي “المهلّب بن أبي صفرة”، الذي أنتجته أبو ظبي قد أشعل خلافاً بين الإماراتيين والعُمانيين؛ حيث أكد العمانيون أن أبوظبي تحاول السطو على تاريخهم بنسب هذه الشخصية إليها.

 

ومن المقرر أن يُعرض المسلسل خلال شهر رمضان المقبل، وهو يروي سيرة حياة الرجل الذي لعب دوراً بارزاً في التاريخ الإسلامي بوصفه أحد أركان الدولة الأموية، في حين يعود نسب السلطان قابوس، حاكم عُمان، إلى هذا القائد.

 

وتعتمد أبو ظبي على كتاب “المهلّب من دبا إلى مطلع الشمس”، من تأليف وتحقيق د.رياض نعسان آغا، وزير الثقافة السوري الأسبق، لتثبت إماراتية الرجل.

قد يعجبك ايضا
  1. المهلب ابن ابي صفرة يقول

    المهلّب بن أبي صفرة الأزدي وكنيته أبو سعيد، هو من ولاة الأمويين على خراسان. عينه الحجاج عاملا على خراسان عام (78هـ – 697م) وقام بفتوحات واسعة في بلاد ما وراء النهر فقد قاد المهلب حملة استولى من خلالها على إقليم الصغد وغزا خوارزم وافتتح جرجان وطبرستان بذلك فرض سيطرة الدولة الأموية على أراض كثيرة فيما وراء النهر وكان لها أكبر الأثر في إثراء الحضارة الإسلامية، وقد برز في تلك المناطق علماء ومفكرون أمثال الخوارزمي والبخاري.

    محتويات
    1 نسبه وولادته
    2 بداياته وحتى نهاية عهد يزيد بن معاوية
    3 زمن خلافة عبد الله بن الزبير
    4 أهم ملامح شخصيته
    5 وفاته
    6 من كلماته
    7 مراجع
    8 المصادر
    نسبه وولادته
    ينتسب المهلب بن أبي صفرة إلى قبيلة الأزد اليمانية، واسمه أبو سعيد المهلب بن أبي صفرة – ظالم – بن سراق بن صبح بن كندي بن عمرو بن عدي بن وائل بن الحارث بن العتيك الأزدي.[1][2] اختُلفت الأقوال في صحبة والده للنبي:[1]

    فقيل أنه أسلم في زمن النبي ووفد عليه فأمره النبي أن يُغيَّر اسمه ظالم إلى أبي صفرة.
    وذكر الواقدي أن قومه ارتدوا بعد وفاة النبي فهُزموا في حرب الردة ووقعوا في الأسر قال: «لما قدم سبي أهل دبا، وفيهم أبو صفرة غلام لم يبلغ الحلم، فأنزلهم أبو بكر في دار رملة بنت الحارث، وهو يريد أن يقتل المقاتلة، فقال له عمر: يا خليفة رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلّم، قوم مؤمنون، إنما شحوا على أموالهم، فقال: انطلقوا إلى أي البلاد شئتم، فأنتم قوم أحرار، فخرجوا فنزلوا البصرة، فكان أبو صفرة والد المهلب فيمن نزل البصرة.»
    وقيل أنه كان أبو صفرة مسلمًا على عهد النبي، ولم يفد عليه، ووفد على عمر بن الخطاب في عشرة من ولده، المهلّب أصغرهم، فجعل عمر ينظر إليهم ويتوسّم، ثم قال لأبي صفرة: هذا سيّد ولدك، وهو يومئذ أصغرهم.
    يذكر ابن حجر العسقلاني أن والده من مدينة دبا التي حدثت بها إحدى معارك حروب الردة،[1] الواقعة في إقليم عمان التاريخي،[3] والتي تنقسم سياسيًا اليوم لثلاث أقسام: دبا الحصن ودبا الفجيرة في الإمارات العربية المتحدة، وولاية دبا في سلطنة عمان، واختُلف في موقعها حاليًا، فقيل أنها تقع في ولاية دبا بسلطنة عمان،[4] وقيل أنها في دبا الفجيرة التي تقع في الإمارات العربية المتحدة.[5][6] حيث نزحت قبيلة الأزد من اليمن لتتوزع على شكل جماعات في معظم أنحاء الجزيرة العربية، واستقر جزء منها بإقليم عمان ليعرفوا بأزد عمان.[7] وفي بادئ الأمر استقرت أسرة المهلب بن أبي صفرة في دبا، ثم خرجوا منها لينتهي بهم المطاف إلى الاستقرار في البصرة.[8] ولد في عام الفتح سنة 8 هـ على الأرجح.[9]

    بداياته وحتى نهاية عهد يزيد بن معاوية

  2. Yytt يقول

    حتى عمان كانت تتبع اليمن وما التسميات عمان وامارات وغيرهم الا تسميات سايكس بيكو التي يتغنى بها العملاء والخونة للأمة

  3. بنت السلطنه يقول

    عمان في عصر الدوله الامويه( منقول)

    حين أطلت الفتنة بين المسلمين في زمن عثمان وحين قبل على بن أبي طالب التحكيم ‏بينه وبين معاوية بن أبي سفيان , بدأت عمان تكون رأياً سياسياً مخالفاً لما قامت عليه ‏خلافة بني أمية ثم إستقلت تماماً على الدولة الأموية وذلك منذ سنة 37هـ/657م بعد ‏إجتماع الحكمين – عمرو بن العاص وعبدالله بن قيس أبي موسى الأشعري – وخلعهما ‏عليا بن أبي طالب من خلافة المسلمين .‏

    وتجمع المصادر التاريخية على إنه عقب وقوع الفتنة وإفتراق الأمة وبعد أن صار ‏الملك والسلطان لمعاوية بن أبي سفيان لم يكن للأمويين شئ من الشأن والسلطان في ‏عمان . ‏

    لقد إنتقل مركز السلطة المركزية للدولة العربية الإسلامية من الكوفة إلى دمشق بعد ‏تنازل الحسن بن علي عن الخلافة سنة 41هـ لصالح معاوية وكانت إهتمامات الخليفة ‏الأموي بالدرجة الأساسية إستتباب الأمن وإستقرار أقاليم الدولة العربية الإسلامية ‏الرئيسية ومن جملتها العراق حيث عهد بإدارة الكوفة للمغيرة بن شعبة الثقفي وجعل ‏لولاية البصرة عبدالله بن عامر ثم عين زياد بن أبيه الثقفي عام 45هـ بدلاً منه .‏

    ورغم هذه التطورات السياسية التي طرأت على سلطة الدولة العربية الإسلامية إلا أن ‏إدارة عمان ظلت تحت نفوذ آل الجلندي , حيث بقوا محافظين على إستقلالهم الإداري ‏وخاصة في بداية العصر الأموي ولعل إنتقال مقر الحكم الأموي إلى دمشق قد جعل ‏عمان أكثر إستقلالاً نظراً لبعدها الجغرافي وخصوصاَ وأن أبناء الجلندي لم يعلنوا ‏صراحة عن نزعة إنفصالية في خلافة معاوية بن أبي سفيان الذي حكم من عام 41هـ ‏إلى 60هـ .‏

    وقد بقيت عمان مستقله إستقلالاً شبه كامل في بداية العصر الأموي ولا تحدثنا المصادر ‏عن أي تدخل من قبل الأمويين في شؤون عمان طيلة الفترة السفيانية وحتى عهد ‏عبدالملك بن مروان .‏

    لقد بدأ الوضع السياسي يضطرب في الأقاليم خلال حكم يزيد بن معاوية 60-64هـ ‏ونشطت المعارضةة في الحجاز والعراق وتعرضت عمان في هذه الفترة لخطر نجده بن ‏عامر الحنفي زعيم الخوارج النجدات الذي تمكن من السيطرة على البحرين وتطلع إلى ‏مد نفوذه إلى عمان التي أرسل إليها حملة عسكرية بقيادة عطية بن الأسود الحنفي عام ‏‏67هـ وكانت عمان وقتئذ تحت حكم عباد بن عبد الجلندي يعاونه أبناه سليمان وسعيد ‏في تدبير أمور عمان وتمكن عطية الحنفي من مفاجئة آل الجلندي بقواته حيث تمكن من ‏هزيمة آل الجلندي وأستولى على عمان بالقوة .‏

    كما أزعجت هذه الإنتصارات عبدالله بن الزبير الذي كان يسيطر على الحجاز وقسم ‏كبير من العراق فأرسل جيشاً إلى الخوارج النجدات ولكن نجده وأتباعه هزموه ‏وأضطروا للفرار .‏

    لقد راح العمانيون يتحينون الفرصة للتخلص من سلطة نجده بن عامر وقد حانت تلك ‏الفرصة عندما قتل القائد الخارجي عطية الحنفي أثناء عودته إلى البحرين تاركاً واءه ‏كنائب عنه أبا القاسم في إدارة شؤون عمان وأنقض العمانيون بقيادة آل الجلندي على ‏أبي القائم وقتلوه وشتتوا أتباعه وعادت عمان مستقلة مره أخرى .‏

    لقد كان تعيين الحجاج بن يوسف الثقفي على العراق والمشرق الإسلامي سنة 75هـ ‏من قبل الخليفة عبدالملك بن مروان نقطة تحول هامة في تاريخ العلاقات بين سلطنة ‏الدولة المركزية وعمان لذا فقد وضع الحجاج عمان ضمن أولويات خططه بهدف ‏إعادتها إلى الدولة الأموية .‏

    وقد حاول الحجاج أن يخضع عمان للسيطرة الأموية مستعملاً القوة والعنف وتشير ‏المصادر التاريخية إلى أن أول حملة عسكرية بعث بها الحجاج إلى عمان كانت بقيادة ‏القاسم بن شعوة المزني وقد رست الحملة في ساحل حطاط إلا أن العمانيين قاوموا ‏مقاومة باسلة مما أدى إلى إندحار الحملة وقتل قائدها لذا فقد أخذ الحجاج يعد العدة ‏لإرسال حملة كبيرة تحت قيادة مجاعة بن شعوة المزني وهو شقيق القائد الذي لقي ‏حتفه في الحملة الأولى وبلغ عدد المقاتلين أربعين ألفاً وقسمت القوات إلى قسمين قوة ‏سلكت طريق البر وأخرى أخذت طريق البحر وأختار الحجاج بن يوسف كل وقد وصلت القوات البرية قبل القوات البحرية وكان سليمان بن عباد الجلندي على علم ‏بخروج الحملة ووقعت المجابهة بالقرب من وادي بوشر ونزلت الهزيمة بجيش الحجاج ‏في القوت الذي كانت فيه القوات البحرية قد وصلت إلى جلفار (رأس الخيمة) ولجأ ‏العمانيون إلى إستخدام أساليبهم البحرية من بينها إحراق أكثر من خمسين سفينة من ‏أسطول الحجاج مما دفع بقية السفن إلى الفرار نحو البحر .‏

    وكتب القائد الأموي مجاعة المزني إلى الحجاج ينبئه بظروفه العسكرية الصعبة فأمده ‏الحجاج بقوات بلغت خمسين ألف مقاتل كان معظمهم من أهل الشام الذين لجأوا إلى ‏السيطرة على المناطق الساحلية من عمان وتؤكد الروايات التاريخية أن سعيد وسليمان ‏ولدي الجلندي قد حوصرا في الجبل الأخضر وبذلك ضعفت روح المقاومة لدى ‏العمانيين وزاد الموقف سوءاً خروج سعيد وسليمان إلى شرق إفريقيا وهكذا أصبحت ‏قوات الحجاج تسيطر على عمان .‏

    وظلت عمان تابعة للأمويين إلى أن توفي عبدالملك بن مروان وولى الخلافة إبنه الوليد ‏بن عبدالملك 86-96هـ وبوفاة الحجاج بن يوسف الثقفي سنة 95هـ تولى أمر العراق ‏بدلاً منه سيف بن الهاني الهمداني .‏

    وفي عهد سليمان بن عبدالملك 96-99هـ بدأت قبضة الأمويين تخف عن عمان وأخذ ‏العمانيون يستعيدون إستقلالهم تدريجياً وخصوصاً بعد أن عين يزيد بن المهلب الأزدي ‏والياً على العراق وخراسان حيث ولى يزيد أخاه زيادا على عمان حيث أحسن إلى أهلها ‏‏.‏

    وفي عهد عمر بن عبدالعزيز 99-101هـ كتب العمانيون إلى الخليفة العادل يشكون ‏من ظلم عماله فأختار الخليفة بنفسه عمر بن عبدالله الأنصاري الذي أحسن السيرة فيهم ‏ولم يزل والياً على عمان مكرماً بين أهلها يستوفي الصدقات بن أغنيائهم ويردها إلى ‏فقرائهم حتى وفاة عمر بن عبدالعزيز , حيث خرج من عمان قاصداً زياد بن المهلب ‏قائلاً له: هذه بلاد قومك فشأنك بها .‏

    وفعلاً قام زياد بن المهلب بشؤون عمان حتى ظهر أبو العباس السفاح وصار ملك بني ‏أميه إليه وقامت على يديه الخلافة العباسية في الوقت الذي قامت فيه في عمان أول ‏إمامة أباضية على يد الجلندي بن مسعود وتحقق إستقلال عمان عن الدولة العباسية ‏الوليدة .‏

  4. هزاب يقول

    أولا علي جمعة ثم محد الخريسات ! أصبح الأمر أشبه بالمزاد السخيف !هذا السجال السخيف يفضح عقليات موغلة في رماد التاريخ دون الوصول إلى جوهره! المهلب عماني وهو لم يعيش حتى يوما في عمان! طول حياته وحياة هذه العائلة مدينة البصرة العراقية! المهلب اماراتي لأنه ولد في دبا ! وهو لم يقم فيها أصلا! كل هذا الحشد والتجييش والندوات والبحوث العلمية التاريخية لتأكيد نسب قائد تاريخي قام بفتوحات هي الاصغر حجما ! على عمان والامارات ان يتناحرا على هؤلاء القادة في الأيام القادمة: سعد بن أبي وقاص وخالد بن الوليد وطارق بن زياد وموسى بن نصير والقعقاع ! ربما وقتها ستكون النظرة أكثر احتراما لهما خاصة مسقط وعمان التي طلعت فيها هذه الأيام لتخدع شعبها بالتاريخ عوضا عن الحاضر المرير والاقتصاد الميت والغاء اتفاقية النووي وبالطبع ذهاب حلم الرز الايراني وتحوله غلى كابوس! ونذكر مسقط وعمان بأن أبوظبي تذكر بأن أحمد بن ماجد والخليل بن احمد الفراهيدي اماراتيون إذن عليكم مرة اخرى اللجوء للمحاكم والمرافعات للدفاع عن حقوقكم المسلوبة ! شعب التاريخ والتقشف أصبح مهزلة عربية وعالمية!

  5. بنت السلطنه يقول

    هزاب

    والله اسيادك في ابو ظبي التائهون في الارض
    لا تسبعد ان ينسبوا لهم القادة الذين ذكرتهم سعد بن أبي وقاص وخالد بن الوليد وطارق بن زياد وموسى بن نصير والقعقاع .
    لكن هذيلا بنسكت عنهم لانهم ما مولودون في عمااااااااان لي قاهرتنك انت واسياااااااك التااااااائهون
    قهههههررررر.

    هههههههههههه

  6. هزاب يقول

    انتم التائهون في الوضع الاقتصادي المأساوي ! وحاكم مريض متمسك بكل السلطات! وحكومة دار عجزة ومسنين! وحلم وردي برز لم يصل ولن يصل! التيه العماني غير! يمتاز بخصوصية عمانية ! ونكهة محلية ! وخيبة ثقيلة! لم تكون تائه وعندك فلوس غير إنك تائه في ضلال قديم ونعرة تاريخية ما تساهم في تخفيض سعر البترول! ولا في التوظيق والترقيات ! ويا قلب لا تحزن!

  7. كاسر خشم هزاب الدجاجه يقول

    هههههههه مهما حاول يا الدجاجه مرحاض الخراب تخسي ويخسي شاربك كان فيك شارب اصلا يا نجس تفووووووووو وفي شكلك،،

    احنا تاج راسك وغصب عنك وعلى أكبر راسك معاك يا واطي ولو كنت ابن حلال بتعترف بجنسيتك وباصلك وتجارب على سؤالي يا نجس ههههه

  8. كاسر خشم هزاب الدجاجه يقول

    هههه التايهات 40 عام انته منهم مرحاض الخراب الدجاجه تتكلم وكأنك عايش الواقع وكأنك تعلم الغيب وما خلف السراير هههههههههه تخيلاتك وكذبك وتزويرك للحقائق يدل على مرضك النفسي يا لقيط تفووووووووو على شكلك يا نجس ولو كنت ابن حلال بتعترف بجنسيتك وباصلك وتجارب على سؤالي يا نجس،،،

  9. كاسر خشم هزاب الدجاجه يقول

    هههههههه التايهه انته يا مرحاض الخراب الدجاجه والوضع الاقتصادي الحمد لله ممتاز وغياض وحره على قلبك يظل ممتاز يا حاسد،،
    والسلطان الله يحفظه تاج راسك انت والي أكبر منك يا نجس والأحلام لله الحمد تحققت وستتحقق رغم عنك يا حاسد وحره فيك انت القافلة تسير والكلاب امثالك تنبح يا لقيط ولو كنت ابن حلال بتعترف بجنسيتك وباصلك وتجارب على سؤالي الذي تتهرب منه صار لك اكثر من خمسة أشهر واطاردك به يا نجس يا جباااااااان،،،

  10. بنت السلطنه يقول

    هزاب
    تقول
    لم تكون تائه وعندك فلوس
    لكن اسيادك تاهو ووضعهم الاقتصادي في هذا الرابط
    https://youtu.be/zwWKAPkTMQw
    هزاب وكيف صحة حاكم شعب أسيادك عساها تحسنت من فتره ما شفناه ظهر؟!!!
    منه العوض وعليه العوض طلعنا متشابهين في كل شي هزاب حتى في الحاكم المريض.

    هههههههههههه

  11. حسين يقول

    لا احد ينكر ان المهلب عماني ان المنطقه في تلك الحقبه كلها عماتيه رغم ان دبا الان منقسمه بين عمان الحاضر وعمان الماضي بما فيها ساحل عمان الامارات حاليا
    بس اعتب ايضا على من وضع خريطه عمان في عهد السيد سعيد بن سلطان وادهل ظفار ضمن عمان ذلك الزمان وهذا غير صحيح لانه ظفار دخلت مع السلطنه عام 1878 في عهد السيد تركي بن سعيد
    كذلك تفاجات بوجود الوسطى في الخارطه
    ما كان شي وسطى عهد السيد سعيد بن سلطان
    تلك الفتره ظفار كانت تحت حكم السقاف الموالي للدوله العثمانيه وبعده حكمها السيد فضل
    لابد ان نكون دقيقين في التاريخ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.