انتشرت على مواقع التواصل الإجتماعيّ، اوّل صورة، للسعوديّ ناحر بناته الثلاث في حي “الروضة” بمكة المكرمة، الأحد الماضي.

وظهر القاتل في الصورة وهو يحتضن بناته الثلاث، خلال التقاطه صورة “سيلفي” معهنّ.

وفي أوّل تصريحاتٍ متلفزة للأم المكلومة “فاطمة محمد خليل”، والدة البنات الضحايا (ريناد، وريماس، وريتاج)، قالت إن زوجها، أعطاھا حبوبًا منومة قبل أن ينفذ الجريمة؛ لكنھا استیقظت وشاھدته وھو ينحر الطفلة الثالثة بعد أختیھا.

 

وأشارت إلى أن زوجها كان يسعى لقتلها أيضًا، مشددة أنھا “لن تسامحه أبدًا على الجريمة الشنیعة التي ارتكبھا”.

 

وقتل الثلاثيني السعودي بناته الثلاث اللاتي تتراوح أعمارهن بين ثلاث إلى ست سنوات في بشعة باستخدام سكين، وتمكنت الجهات الأمنية من إلقاء القبض عليه، فيما كشفت التحقيقات الأولية أنه يعاني اعتلالًا نفسيًا، كما يُدمن المسكر.