أظهر فيديو بثته وسائل إعلام إسرائيلية لحظة جنود الإسرائيلي لشاب فلسطيني أعزل على الحدود مع ، وفرحتهم بسقوطه على الأرض.

 

ويُسمع في الفيديو، الذي تم تحميله على شبكات التواصل الاجتماعي، مساء الإثنين، أحد الجنود يقول: “يجب أن أصور اللحظة”.

 

ويوثق الفيديو، الذي على ما يبدو تم تصويره من قبل الجندي الذي يجلس بجوار القناص، وكان ينظر إلى المتظاهرين من خلال المنظار، لحظة استهداف الشاب الفلسطيني، بينما تدور في الخلفية محادثة بين الجندي وأصدقائه: “أنظروا كيف ينحني دائما”، قال أحدهم، في حين أضاف آخر بعد إطلاق النار، “واو ، يا له من فيديو.. نجاح باهر، ابن الـ….”. ثم قال آخر في إعجاب: “لقد طار في الهواء مع ساقه”، بينما أخذ القناص الذي أطلق النار يقول: “خذوا.. أيها الأوغاد”، بالإشارة إلى الشبان الفلسطينيين العزل على الطرف الآخر.