شنت الإعلامية المصرية المعارضة ، هجوما عنيفا على بسبب تصريحات الأخيرة التي أعلن فيها دعمه لرئيس النظام السوري وصرح دون خجل بأنه “باق على رأس السطلة”.

 

وأطلق ، الأمير محمد بن سلمان أمس، السبت، تصريحات مثيرة، حول بقاء بشار على رأس السلطة في .

 

وقال في تصريحات لمجلة “تايم” الأمريكية، إن الأسد باق في السلطة، ومن غير المرجح أن يترك منصبه قريبا، مضيفا “أتمنى من الأسد ألا يصبح دمية لإيران”.

 

وتعليقا على هذه التصريحات قالت “عرابي” في منشور لها عبر صفحتها الرسمية بـ”فيس بوك”، إنه بدا واضحا أن الشرق والغرب تكالبا على مسلمي سوريا والكل يحمي ظهر بشار.

 

وأضافت مهاجمة “ابن سلمان”: “حتى جرو اولاد مرخان (سعود) المدعو ابن سلمان صرح بالأمس ان بشار باقِ كرئيس، كلها ادوار كانوا يوزعونها من البداية وهم يجتمعون حول الفريسة”

 

وتابعت موضحة:”فايران وروسيا وحلفاءهم من جانب يسفكون دماء مسلمي سوريا وسلمان ونظامه يقوم بدوره في تبريد الثورة السورية”

 

واختتمت “عرابي” منشورها بالقول:”ان العين لتدمع وان القلب ليحزن ولا نملك الا ان ندعو بالنصر لمسلمي سوريا”

 

وأشار “ابن سلمان” في تصريحاته إلى أن “بقاء القوات الأمريكية في سوريا، يسمح أيضاً لواشنطن بأن يكون لها رأي في مستقبل سوريا”.

 

وحذر من أن “ ستقوم من خلال حلفائها الأقليميين، بتأسيس طريق بري يربط من بيروت عبر سوريا والعراق إلى طهران”.

 

وتابع، بأن “ذلك من شأنه أن يمنح إيران موطئ قدم أعظم في المنطقة”.

 

يذكر أن تصريحات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، تأتي بعد وقت قليل من تصريح للرئيس الأمريكي دونالد ، قال فيه إن قواته البالغ عددها نحو 2000 جندي ستغادر سوريا في وقت قريب.