في إطار التقارب المضطرد بين المملكة العربية وإسرائيل منذ تولي ولي العهد زمام الأمور في بلاده، كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن “ابن سلمان”، اجتمع الثلاثاء مع مجموعة من زعماء الدين اليهود بنيويورك في إطار زيارته إلى الولايات المتحدة.

 

وقالت صحيفة “Jewish Insider” أن الاجتماع شارك فيه ممثلون عن كل من اللجنة الأمريكية الإسرائيلية للشؤون العامة AIPAC، ومؤتمر رؤساء أكبر المنظمات اليهودية الأمريكية، والاتحادات اليهودية في الشمالية، ورابطة مكافحة التشهير ADL، واللجنة اليهودية الأمريكية AJC، ومنظمة “بناي بريث”.

 

من جانبها، أكدت صحيفة “هآرتس” صحة هذه الأنباء موضحة أن الاجتماع بين “ابن سلمان” وزعماء الدين اليهود في ركز على ملفات إيران وعملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وسياسة المملكة تجاه معاداة السامية.

 

يشار إلى أن الزيارة الرسمية الكبيرة لولي العهد السعودي إلى الولايات المتحدة بدأت يوم 20 مارس/آذار الجاري حيث أجرى لقاءات مع عدد من كبار المسؤولين الأمريكيين، بينهم الرئيس ، ووزير الدفاع جيمس ماتيس.

 

كما التقى محمد بن سلمان في واشنطن المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي إلى الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، وكبير مستشاري ترامب وصهره، جاريد كوشنير، تطرقوا خلال محادثاتهم إلى سير عملية السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، حيث أكد “ابن سلمان” دعم بلاده لجهود البيت الأبيض في هذا المجال في إشارة لـ”صفقة القرن”.