بعد أقل من 24 ساعة على استهدافها لطائرة عسكرية تابعة للتحالف العربي في بصاروخ جديد يستخدم للمرة الاولى، نشر الإعلام الحربي التابع للحوثيين مقطع فيديو يوضح لحظة إطلاق صاروخ جديد يحمل اسم “بدر1” قال إنه استهدف شركة “” السعودية في نجران.

وكشفت القوة الصاروخية التابعة للحوثيين في بيان لها مساء الخميس، عن مواصفات الصاروخ الجديد والذي قالت أنه يعمل بالوقود الصلب، منطلقا في مضمار المواجهة بسرعة (4.5 ماخ) وفاعلية عالية.

 

وأكد البيان على أن الضربة الموجهة لشركة “أرامكو” في نجران تعتبر تدشينا للجيل الأول من منظومة بدر الباليستية محلية الصنع، وبجهود مثمرة لمركز الدراسات والبحوث التابعة للقوة الصاروخية.

 

وشدد البيان على استعداد القوة الصاروخية للمواجهه في العام الرابع للحرب، والتي بدأت في ٢٣ مارس/ أذار من العام ٢٠١٥ وبقدرات صاروخية نوعية سيكون لها أثرها الملموس في الميدان، على قول البيان.

 

وتابع البيان، “أننا نأخذ على عاتقنا أن تطال القوة الصاروخية جميع منشآت التحالف ردا على عدوانه وحصاره وجرائمه بحق شعبنا العزيز، وما لحق من دمار بمنشآت العامة والخاصة”.

 

وأوضح بأن المساعي لامتلاك قوة دفاعية رادعة لا تقف عند سقف أوعند حد، وأنه كلما طال أمد الحرب والحصار تعاظمت قدراتهم الصاروخية.