كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن رجل الأعمال  الأمريكي اللبناني الأصل ومستشار ولي عهد تمكن من الهرب من الولايات المتحدة إلى الإمارات.

 

وقالت الصحيفة في تقرير لها ترجمته “وطن”، أن “نادر” التقى جاريد كوشنر وستيف بانون في برج “ترامب” قبيل الانتخابات الرئاسية الأمريكية في اجتماع حضره الحاكم الفعلي لدولة الإمارات العربية المتحدة .

 

وأوضحت ان “نادر” دخل نادر إلى دائرة الضوء بعد أن قام المحقق الخاص روبرت مولر باستجوابه مرتين كجزء من تحقيقه في التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية والتواطؤ مع فريق حملة ترامب.

 

واكدت “ديلي ميل” نقلا عن مصدرين قريبين العائلة الحاكمة في الإمارات بأن “نادر” تمكن من العودة للإمارات.

 

وأوضحت المصادر بأن “نادر” تمكن من الهرب إلى الإمارات بعد ” أن بعد تدخل ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد لدى المسؤولين الأمريكيين لضمان حريته في التحرك.

 

وعلق أحد المصادر على الامر قائلا: “يمكنه الركض لكنه لا يستطيع الاختباء. هناك أمر استدعاء ملفه كله في أيدي مولر الآن”.

 

وقال المصدر الآخر القريب من العائلة الحاكمة الإماراتية إن “ابن زايد” حريص على معرفة ما الذي طلبه مولر من كبير مستشاريه.

 

وقالت الصحيفة أن هذا الإعلان جاء بعد أيام قليلة من الكشف بأن “نادر” محكوم عليه في قضايا استغلال جنسي للأطفال.