كشف عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي محمد البخيتي، وجود اتصالات غير مباشرة مع لم تنقطع عبر أطراف وسطاء لكنها النهاية تصل لطريق مسدود.

 

وذكر البخيتي أن الأخبار المتداولة حول توجه قيادات من للرياض لعقد مفاوضات سرية مع السعودية غير صحيحة.

 

وأكد البخيتي استعداد جماعة الحوثي لفتح حوار مع المملكة السعودية لو كان ذلك سيؤدي لعملية سلام.

 

وقال دبلوماسيون ومصادر سياسية يمنية إن السعودية وجماعة الحوثي تعقدان محادثات سرية في محاولة لإنهاء الحرب الدائرة منذ ثلاثة سنوات، حسب وكالة رويترز.

 

وأوضح دبلوماسيان ومسؤولان يمنيان، إن محمد عبد السلام المتحدث باسم الحوثيين تواصل بشكل مباشر مع مسؤولين سعوديين في سلطنة عمان بشأن حل شامل للصراع.

 

وقال دبلوماسي ”هناك مشاورات بين الحوثيين والسعوديين دون حضور ممثل عن الحكومة المعترف بها دوليا، ومن الواضح أن هناك رغبة من الحوثيين ومن التحالف في السير نحو اتفاق شامل“.

 

ونفى مسؤول بالتحالف خوض السعودية مفاوضات مع الحوثيين وأكد مجددا الدعم لجهود إحلال السلام بقيادة والتي تهدف للتوصل إلى حل سياسي. ولم يصدر تعليق رسمي عن مسؤولي جماعة الحوثي.

 

ونفت حكومة الرئيس المعترف بها دوليا وجود مثل تلك المحادثات جملة وتفصيلا. ووصفت الحكومة في بيان نشر على وكالة سبأ الرسمية التي تديرها التقرير بأنه ”أكاذيب“ ملفقة و“أخبار مضللة“.