كشف مصدر أردني مُطّلع، أن المملكة العربيّة السعوديّة تبحث عن شُركاء أردنيين أفراد، للتعاون معهم في مجال إدارة سلسلة سعودية ستُنظّم في مدينة جنوبي البِلاد ضمن سلسلة مشاريع نيوم.

 

وتنشّطت خلال الأسبوع الماضي محاولة جهات سعوديّة للبَحث عن أفراد في ، لإناطة مشروعات سعوديّة بالتعاون معهم، حيث تجري هذه المُحاولات بدون ترتيب مع الحُكومة الأردنيّة.

 

ويُثير الأمر خِلافًا صامِتًا مع الحُكومة الأردنيّة التي لا تعترض حتى الآن، لكنّها مُنزعجة من هذه الطريقة.

 

وتقول المصادر أن الجانب السعودي قرّر تمويل وإقامة سلسلة مشاريع سياحيّة في العقبة، لكنّه يُريد تولِّي إدارة هذه المشاريع مُباشرة، وليس عبر الحُكومة الأردنيّة.