من جديد وكعادته، عاد الكاتب والمحلل الرياضي التغزل بمذيعة برنامج “صدى الملاعب” المغربية هند بو شمر، قائلا : ” يا أجمل مذيعة في العالم ، أنا أهنئك على هالفستان واللبس والأناقة “، في حين ظهر صوت المذيعة وهي تضحك مما يؤكد تعرضها للإحراج.

 

وأضاف “الدغيثر” ، إن سامي الجابر لاعب ومدرب ورجل طموح، ورغم كل الضغوط والعوائق والصدمات والفشل الذي تعرض له، إلا أنه لديه إصرار على النجاح، وخير دليل على ذلك ذهابه لأعظم أندية أوروبا وهو نادي تشيلسي، مضيفًا أن سامي الجابر أصبح أكثر نضوجًا مما كان في الهلال.

 

ووجه “الدغيثر” رسالة إلى الأمير نواف بن سعد قائلًا : “اليوم يوم سامي في الهلال” فهو أفضل من المدرب الأوليمبي، مضيفًا “يا هلاليون تريدون آسيا والعالمية أعطوا الفرصة لسامي الجابر لكي يدرب الفريق مرة أخرى”.

 

وأشار “الدغيثر” إلى أن سامي الجابر كان عليه أن يبدأ تدريجيًا في التدريب وليس البدء بالفريق الأول، ولكن اليوم إذا رجع للهلال ينجح وهذا على مسؤوليتي.

 

وكان “الدغيثر”، قد أحرج في سبتمبر/أيلول الماضي مذيعة برنامج “صدى الملاعب” على ”، بعبارات غزلية على الهواء مباشرة، ما دفعها ودفع مقدم البرنامج للضحك.

 

وكان “الدغيثر” ضيفاً على برنامج “صدى الملاعب”، وبينما كانت تقف المذيعة تستعد لقراءة بعض الأخبار، اعترض الدغيثر وطلب بأن تقف في مكان يستطيع من خلاله أن يراها.

 

وظهر على المذيعة لين الإحراج من حديث الدغيثر وردت عليه بعبارات ترحيبية، ليفاجئها هو بوصلة غزل جعلت مقدم البرنامج مصطفى الآغا لا يتمالك نفسه من الضحك.