عبر الكاتب السعودي المعروف ، عن أسفه وحزنه لسطو الإسرائيلي على ثروات ومقدرات الشعب الفلسطيني، وذلك تعليقا على الصفقة التي عقدتها سلطات اليوم، الاثنين، مع الحكومة المصرية وتوقيع اتفاقية لتوريد الغاز الإسرائيلي إلى بقيمة 15 مليار دولار على مدى 10 سنوات.

 

وأشار “خاشقجي” في تغريدة له بـ”تويتر” إلى أن هذا الغاز الذي سيصدره الاحتلال الصهيوني لمصر هو في الأصل فلسطيني، وجزء كبير من الحقل الذي سيستخرج منه يقع ضمن المياه الإقليمية لغزة.

 

ووفقا لما رصدته (وطن) دون جمال خاشقجي تعليقا على هذه الصفقة ما نصه:”المؤلم أنه غاز فلسطيني، جزء كبير منه ضمن المياه الإقليمية لغزة المفترض انها جزء من السلطة الوطنية الفلسطينية .”

 

 

وقالت شركة ديليك الإسرائيلية للحفر، إن الشركاء في حقلي الإسرائيليين “تمار ولوثيان” وقعوا اتفاقات مدتها 10 سنوات لتصدير ما قيمته 15 مليار دولار من إلى مصر.

 

وأضافت الشركة الإسرائيلية أن الاتفاقيات وقعت مع شركة دولفينوس المصرية، لبيع نحو 64 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.

 

من جانبه قال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتز (الاثنين) إن اتفاقات تصدير الغاز الطبيعي البالغة قيمتها 15 مليار دولار الموقعة مع مصر ستقوي العلاقات بين البلدين.

 

وقال شتاينتز في بيان “هذه هي المرة الأولى منذ توقيع معاهدات السلام في الشرق الأوسط التي تُوقع فيها مثل هذه الاتفاقات الكبيرة بين البلدين.”

 

وفي نوفمبر الماضي أشاد نتنياهو بما سماه “التعاون المثمر” بين ودول عربية، وقال إن ذلك التعاون هو بشكل عام أمر سري “إلا أنني واثق من أن العلاقات معهم ستستمر في النضوج حيث سيسمح لنا ذلك بتوسيع دائرة السلام”.