أعلن الاسرائيلي مساء السبت، تعرّض قوة عسكرية بالقرب من الجدار الحدودي جنوب قطاع ، لتفجير عبوة ناسفة، بينما ذكرت وسائل إعلام بوجود إصابات في صفوف جنود الاحتلال جراء الانفجار الذي لم تتضح تفاصيله بعد.

وقال الجيش في بيان له، إنه ردا على ناسفة ضد قوة عسكرية قرب الجدار الأمني قصفت دبابة عسكرية موقع مراقبة لسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلاميّ، جنوب قطاع غزة.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن ثلاثة جنود أصيبوا بجروح، ولم تتضح بعد خطورة إصاباتهم، حيث قامت مروحية عسكرية بنقل الجنود الجرحى إلى مستشفى سوروكا في بئر السبع.

وأفادت القناة العاشرة الإسرائيلية، أن “وحدة غولاني” التي كانت تعمل قرب السياج لاحظت وجود جسم مشبوه على السياج وعند محاولتها ازالته وقع انفجار قوي.

ويحقق فيما إذا كانت حركة الجهاد الإسلامي وراء تفجير عبوة في قوة شرقي محافظة خان يونس، واحتمال أن يكون ذلك انتقاما لتدمير النفق في 30 تشرين الأول / أكتوبر، حسب ما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية.