أصدر أو ما تعرف شعبياً بجزيرة الريتيوت لكونها تتبع سياسة المملكة السعودية أول رد رسمي على الكلمة، التي ألقاها ، آل ثاني.

وقال وزير خارجية البحرين، ، في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي على موقع “تويتر”: “القول بأن قطر تعرضت لعدوان من جيران طامعين هو كلام مرفوض ومردود على صاحب القول”.

واضاف: ”إنما المنطقة هي التي تعرضت لعدوان قطري مكلف وفاشل بمسمى ، طمعا في الهيمنة وإسقاط الدول والسيطرة على الأموال والثروات”.

وكان أمير قطر قد اتهم، بكلمة في مؤتمر ميونيخ الدولي، بتعرض الدوحة لـ”عدوان” ممن وصفهم بـ”الجيران الطامعين” في بلاده، في إشارة إلى أزمة قطر مع دول المقاطعة الأربع، السعودية والإمارات والبحرين ومصر.