في واقعة تعكس تبدل المواقف السعودية بعد سيطرة “عيال زايد” على قرار المملكة في عهد حليفهم “ابن سلمان”، نشرت ” السعودية كاريكاتيراً صورت فيه على أنها مجرمة وقاتلة، بالرغم من الدعم الكبير التي حصلت عليه من المملكة قبل وصول “ابن سلمان” للحكم.

 

ونشرت الصحيفة الرسمية واسعة الانتشار اليوم، الاثنين، رسماً كاريكاتيراً اتهمت فيه الجيش السوري الحر المعارض لبشار الأسد، بقتل المدنيين في وساوت بينه وبين بشار.

صحيقة الرياض

يشار إلى أن موقف السعودية في الآونة الأخيرة، قد تحوّل بعد أن دعمت في عام 2012، الجيش السوري الحر وفصائله، وكانت صحيفة “فايننشيال تايمز”، قد أكدت في مايو 2013، أن المملكة أكبر مزوّد أسلحة للمعارَضة السورية.

 

ودعمت السعودية مؤخراً خيار بقاء الأسد في السلطة بعد أن كانت تطالب برحيله، مطالبةً المعارضة بأن تخفِّف لهجة الإساءة في خطابها ضد النظام السوري.

 

وكان المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف، قد أعلن أن الكثير من الدول التي كانت تتخذ مواقف متشددة تجاه النظام السوري، أخذت تراجع وجهة نظرها مؤخراً.

 

وتقاتل فصائل “” ضد قوات النظام السوري وتنظيم الدولة، واستهدف النظام وحلفاؤه من المليشيات الإيرانية والقوات الروسية “” مراراً، وكبَّده العديد من الخسائر والضحايا.

 

كما تخوض قوات من “الجيش الحر”، في الآونة الأخيرة، مع الجيش التركي عملية “غصن الزيتون” في عفرين السورية ضد قوات سوريا الديمقراطية، التي تصنِّفها تركيا “إرهابية”.