أكد حساب “بدون ظل” الشهير بـ”تويتر” والذي يعرف نفسه على أنه ضابط بجهاز الأمن الإماراتي، أن “ابن زايد” أصدر اوامره باغتيال كل من العميد مهران القباطي قائد اللواء الرابع حماية رئاسية، والعميد عبدالله الصبيحي قائد اللواء 39 بمعسكر بدر، بعد كشفهم لمخطط الانقلابي في وتصريحاتهم المنددة بحكام وممارساتها في .

 

ودون حساب “بدون ظل” الذي اشتهر بتسريباته السياسية من داخل أروقة الحكم في الإمارات، في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن) ما نصه:”العميد مهران القباطي العميد عبدالله الصبيحي صدر قرار بأغتيالكم من قبل استخباراتنا العسكريه والسعوديه وافقت على الامر” وفقا لنص التغريدة المرفقة.

 

 

واندلعت معارك ضارية بين قوات تابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا وانفصاليين في مدينة عدن جنوبي البلاد تدعمهم أبو ظبي.

 

واستعمل الطرفان الدبابات القصف المدفعي في اليوم الثاني من المواجهات بينهما.

 

وقتل تسعة أشخاص على الأقل بعد استئناف المعارك بين والانفصاليين المدعومين إماراتيا في عدن، حسب مصادر عسكرية.

 

وبالأمس وتعليقا على ما يدور في عدن، أعلن العميد مهران القباطي قائد اللواء الرابع حماية رئاسية، أن ما يحدث في عدن هو انقلاب مكتمل الأركان برعاية الإمارات واصفاً قوات المجلس الانتقالي الموالي للإمارات بأنها جماعة تاريخها أسود.

 

وقال “القباطي” في مداخلة له على قناة الفضائية اليمنية المستنسخة في “مايحدث في عدن هو انقلاب مكتمل الاركان وهم على تواصل مع الانقلاب في صنعاء”.

 

وأضاف أن “ما حدث بالأمس غير متوقع ومفاجئ من ينتمون لنا رفعوا السلاح بوجهنا وجاءوا بمدرعات اماراتية وأنا  مسؤول على هذا الكلام وأيضا اطقم الحزام الامني وعندهم عدة وعتاد”.

 

وقالت مصادر عسكرية بالعاصمة المؤقتة عدن اليوم، الاثنين، إن قوات الحماية الرئاسية تحاصر مجاميع من المتمردين التابعين لمجلس عيدروس الانفصالي.

 

وقالت المصادر إن قوات من الحماية الرئاسية بقيادة العميد عبدالله الصبيحي قائد اللواء 39 بمعسكر بدر تحاصر مليشيا المتمردين بجبل حديد، مشيرة الى أن الحماية الرئاسية وضعت المتمردين بين خيارين لا ثالث لهما.

 

وأوضحت انها طالبتهم بالتسليم وحقن الدماء مالم فإن مصيرهم سيكون الموت.