عبرت “” ابنة الأمير السعودي ورجل الأعمال العالمي المعروف ، عن سعادتها البالغة بعد إطلاق سراح والدها الذي اعتقله ولي العهد السعودي لأكثر من شهرين داخل فندق “الريتز كارلتون” الشهير بالرياض.

 

وفي تغريدة لها عبر حسابها الرسمي بـ”تويتر”، أرفقت “ريم” صورة حديثة لوالدها  بعد إطلاق سراحه وهو يستقل إحدى سياراته الخاصة، ودونت ما نصه:”نوّرت الدنيا يا دنيتي❤️”

 

 

وبدا التعب والإرهاق على وجه “الوليد” الشاحب، كما يظهر بالصورة التي نشرتها ابنته وظهر فيها بوجه (أصابته النحافة) وقد نمت لحيته أيضا بشكل ملحوظ.

 

وقالت صحيفة “ميدل إيست آي” البريطانية، الأحد، إن الملياردير السعودي الذي أطلق سراحه أمس السبت، من ، بعد شهرين من الاعتقال ضمن حملة مكافحة الفساد، هو الآن تحت الإقامة الجبرية.

 

ونقلاً عن مصادر مطلعة، قالت الصحيفة إن الأمير الوليد بن طلال وصل إلى منزله بعد إطلاق سراحه من فندق ريتز كارلتون في ، لكن الحراس كانوا يحيطون بقصره، وظل تحت الإقامة الجبرية.

 

وفي الوقت الذي لم يتم الإعلان عن الصفقة التي أبرمت بين الحكومة والملياردير، قالت الصحيفة البريطانية إن ولي العهد السعودي طالب بأن يتنازل “الوليد” عن ملكية شركة المملكة القابضة بالكامل، الأمر الذي كان يرفضه الملياردير.

 

وكان مصدر حكومي سعودي قد أكد لوكالة الأنباء الفرنسية، أن الملياردير قد أطلق سراحه بعد “تسوية” مع السلطات. وهو ما ذكره المصدر للصحيفة البريطانية بأن “النائب العام وافق صباح (السبت) على التسوية مع الأمير الوليد بن طلال”.

 

وكان “ابن سلمان” قد قاد حملة لم يسبق لها مثيل على الفساد بين أعضاء الحكومة والعائلة المالكة بينما يعزز قبضته على السلطة في المملكة.

 

يذكر أن الوليد بن طلال، أحد أغنى الرجال في العالم، ومالك شركة المملكة القابضة، كان من بين 350 مشتبهاً فيهم الذين احتجزتهم السلطات في إطار حملة مكافحة الفساد.