فجر رئيس الديوان الملكي الأردني الاسبق , حالة من الغضب في الشارع الأردني, بعدما أخطأ في التعبير خلال مقابلة تلفزيونية, بوصفه الشعب الأردني بـ”الغنم”.

 

وحملت مئات التعليقات اعتراضا على عبارة وردت في برنامج تلفزيوني على لسان رئيس الديوان الملكي الاسبق يوسف الدلابيح عندما حاول مقارنة أوضاع الناس بأوضاع “الغنم” في حالة القحل.

 

ورغبة في توضيح الحقيقة نشر احد المعلقين توضيحا قال فيه بان الباشا الدلابيح كما يلقب  كان يتحدث عن محدودية الموارد للدولة مشيرا للعبارة التي اثارت الضجة..”إن كنا غنم فمراعينا كلها قحل “.

 

العبارة الاخيرة دفعت عشرات المعلقين لإتهام الدلابيح بالإساءة للشعب الاردني فيما نشر القيادي البارز في الإتجاه الاسلامي مروان فاعوري تعليقا ساخرا قال فيه..” يا ناس بياض ولا سمار..ماع ماع″