أكد رئيس حزب غد الثورة المصرية ، أن الرهان الأمريكي والغربي على الرئيس المصري بات مغتزلاً لأقصى درجة في رهان إسرائيلي ومن الرئيس الأمريكي دونالد وعدد من الإدارة الأمريكية.

 

وقال نور في حديث تلفزيون، إن الرأي العام الإسرائيلي والأوروبي والإقليمي ينظر نظرة حقيقية وواقعية للسيسي وحجم المخاسرة من الرهان عليه.

وأشار أن الرهان الإسرائيلي على السيسي يبقى مرتبطاً بمشروع صفقة القرن وبعض العلاقات الإقليمية مثل التي مع ودول أخرى.

 

وتابع رئيس حزب غد الثورة قائلاً:” السيسي مرتبط بغرض سينتهي خلال شهور قليلة وسينكشف ظهر هذا الرجل بالكامل قريباً”.