كشف الكاتب الصحفي ومساعد رئيس تحرير صحيفة “الوطن” القطرية عبد الرحمن القحطاني، عن صدور توجيهات وزارية كويتية بإلغاء تراخيص حفلات عدد من الفنانين السعوديين، ومنع دخولهم للكويت في أعقاب تطاول المستشار في السعودي على وزير الشباب والرياضة الكويتي ووصفه بالمرتزق.

 

جاء ذلك في وقت طالب فيه مغردون كويتيون حكومتهم بالرد على تهجم وتطاول المستشار في الديوان الملكي السعودي تركي آل الشيخ، على وزير التجارة والصناعة ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي خالد الروضان، ووصفه بـ”المرتزق”.

 

وقال “آل الشيخ” في تدوينته التي أشعلت موجة غضب ضده:” الروضان؛ باختصار؛ هو: الإرتزاق تحت مظلة المناصب وضد الحقائق المثبتة. لن يضر هذا المرتزق علاقات التاريخية بشقيقتها ، وماقاله لا يمثل إلا نفسه، وكما قال شاعر مضر: والنفوس ان بغيت تعرفها ارم الفلوس”.

 

وكان ناشطون قد فضحوا عدد من الفنانين السعوديين، حيث تداولوا على نطاق واسع صورا من حسابات هؤلاء الفنانين على تويتر، منهم (راشد الماجد ورابح صقر وماجد المهندس وعبد المجيد عبدالله) قاموا بإعادة تغريد تدوينة رئيس هيئة الرياضة السعودية تركي آل الشيخ التي هاجم فيها وزير الرياضة الكويتي خالد الروضان ووصفه بـ”المرتزق” في وقت واحد.

 

يشار إلى أن هذا الموقف الهجومي والمتشنج ضد الكويت جاء  على خلفية زيارة الوفد الكويتي برئاسة الروضان الى ولقاء أميرها لتقديم الشكر للدوحة على موقفها لرفع الايقاف عن الرياضة الكويتية.